الجمعة 10 يوليه 2020...19 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

بالفيديو.. قريب أحد ضحايا حادث ليبيا: «أنصار الشريعة» مسئولون عن المذبحة

بدون تبويب

محمود محمدي


قال جميل سامي ابن عم، أحد ضحايا حادث بني غازي، إن أقاربه تعرضوا لهجوم من قبل 3 ملثمين، مساء «الأحد» الماضي، وطالبوا بحضور المسيحيين الموجودين بالمكان وكان عددهم 8، مشيرًا إلى أن أحدهم استطاع الهرب. 

وأكد خلال تصريحات لبرنامج "غرفة الأخبار"، على فضائية "سي بي سي إكسترا"، من تقديم الإعلامية دينا موسي، أن جماعة أنصار الشريعة في ليبيا عذبوا أقاربه العام الماضي وأزالوا الصليب من على يديهم بالنار، متهمًا الجماعة بالوقوف وراء جريمة قتل أبناء عمومته.

وأردف أنه عرف خبر خطفهم من مواقع الإنترنت، مؤكدًا أن المنطقة السكنية التي كان يعيش بها الضحايا في ليبيا يقطنها نحو 300 فرد مصري، منهم 20 مسيحيا.