الأربعاء 12 أغسطس 2020...22 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

«الشاي القاتل».. احتراق مدرس في منزله أثناء إعداد المشروب.. وشرطي يقتل بائع للخلاف على السعر في الرحاب.. طفلة تلقى مصرعها بسببه.. وفاة سائق وإصابة اثنين في تفحم سيارة الأبرز

بدون تبويب
صورة أرشيفية

محمد عوض


في الوجدان المصري للشاي مكانته الخاصة، فهو مشروب المصريين المفضل في كل الأوقات، إلا إنه في الفترة الأخيرة تحول إلى سبب لوفاة العديد من الأشخاص، فيما أطلق عليه «الشاي القاتل»

وكان آخر الحوادث التي كان سببها كوب الشاي عندما لقى مدرس «مبتور القدمين» مصرعه بالأمس، في حريق نشب بشقته بمدينة سوهاج، أثناء إعداده كوب شاي.

وترصد «فيتو» أبرز الأحداث الكارثية التي كان سببها كوب الشاي:

موقد بوتاجاز
تلقى مأمور قسم شرطة أول سوهاج، بالأمس، بلاغًا بوجود حريق بشقة في شارع المخبز الآلي، وتمكنت قوات الحماية المدنية من السيطرة على الحريق وإخماده، بعدما تبين نشوبه بشقة بالطابق الأرضي بالعقار رقم 16 المكون من أربعة طوابق، ونتج عن الحريق وفاة «شعبان كامل محمود» 59 عامًا، مدرس.
اضافة اعلان

وأكدت التحريات التي أشرف عليها العميد «خالد الشاذلي»، مدير المباحث الجنائية، أنه أثناء تواجد المدرس بالشقة بمفرده، وأثناء إعداده كوب شاي على موقد بوتاجاز محمول بالشقة، امتدت النيران لملابسه ما نتج عنه نشوب الحريق، وحدوث إصابته التي أودت بحياته.

اسطوانة غاز
وفي مارس الماضي، وفقًا لتقارير صحفية، لقى «عمر ر. ج» 16 سنة، مصرعه وإصابة كل من «عرفة، ص. م» 32 سنة، بحروق بأماكن متفرقة بالجسم بنسبة 70% و«مصطفى م. ج» 17 سنة، بحروق متفرقة بالجسم بنسبة 60%، في حادث انقلاب سيارة وتفحمها قبل قرية الحجارة بطريق الواحات الصحراوي القديم باتجاه بني سويف.

وتبين أنه أثناء سير السيارة نقل "محملة بالطوب"، قام الشاب بإعداد كوب شاي مستخدمًا اسطوانة غاز صغيرة الحجم، انفجرت الاسطوانة في وجهه نتيجة تسرب الغاز منها داخل كابينة السيارة، نتج عنه اشتعال النيران داخل الكابينة، ما أدى إلى اختلال عجلة القيادة بيد قائدها وانقلابها.

خلاف على السعر
وكانت الواقعة الأشهر في أبريل 2016 حين قام شرطي يدعى «السيد زينهم عبد الرازق» بقتل بائع، وإصابة اثنين آخرين بعد نشوب مشاجرة بينهم، بسبب خلاف على سعر كوب شاي في القاهرة.

وأكدت الداخلية في بيان أنه "أثناء تواجد أمين الشرطة بإحدى مأموريات التأمين أمام البوابة رقم 6 لمدينة الرحاب بالقاهرة الجديدة، حدثت مشادة بينه وأحد باعة المشروبات لخلاف حول سعر أحد المشروبات، وتطورت إلى مشاجرة مع البائع وآخرين قام على إثرها بإطلاق النار من السلاح عهدته، مما أدى إلى وفاة البائع وإصابة اثنين من المارة".

امتداد النيران
وشملت القائمة «علياء محمدين»، 12 عامًا، التي لقت مصرعها احتراقا، فبراير العام الماضي، إثر امتداد النيران إليها حال قيامها بعمل "كوب شاي" على البوتاجاز بمركز ساقلتة شرق سوهاج، ولفظت أنفاسها الأخيرة فور وصولها إلى مستشفى سوهاج العام.

وأفادت والدتها «س ع»، 45 عامًا، ربة منزل، وتقيم بنفس الناحية، أنه أثناء إعداد الطفلة كوب شاي على البوتاجاز امتدت النيران إلى ملابسها، مما نتج عنه إصابتها التي أودت بحياتها ونفت الشبهة الجنائية.