الخميس 3 ديسمبر 2020...18 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

بنك عراقى يمنح قرضا بـ 10 ملايين دينار للموظفين للزواج من ثانية

منوعات 1
بنك عراقى يمنح قرضا للموظفين للزواج بثانية - أرشيفية

أثار إعلان بنك عراقى عن منح قرض للموظفين الراغبين في الزواج من ثانية جدلاً كبيرًا في الشارع العراقى خاصة بين النساء اللائي انتقدن هذا القرار بشدة.
اضافة اعلان

من جهتها، قالت رئيسة «حركة إرادة» حنان الفتلاوي، إن قرار منح قرض زواج بـ 10 ملايين دينار للموظف الذي يتزوج للمرة الثانية، من المعيب أن يصدر من مصرف حكومي محترم.

وأضافت: "والتوضيح الذي صدر لتبرير البيان هو عذر أقبح من فعل.. المرأة ليست سلعة للعرض أو للبيع".

من جهتها طالبت النائبة في مجلس النواب العراقي، ريزان الشيخ دلير، اليوم الأربعاء، رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي بإلغاء قرار يُقرض الراغبين بالزواج من ثانية، وهددت باحتجاجات نسوية ضد القرار.

وقالت في بيان صحفي، إن "قرار مصرف الرشيد بشأن منح الموظف سلفة مالية في حال تزوج للمرة الثانية، هو تخبط إداري يجعل المرأة العراقية مستهدفة من قبل الحكومة عبر فوضى القرارات غير المدروسة تماما وانتهاكاً صارخاً لواقع المرأة".

وحملت ريزان الشيخ دلير حكومة الكاظمي مسؤولية هذا القرار المجحف بحق المرأة، وطالبته بالتدخل شخصيا وإلغاء القرار، وإلا ستكون هناك سلسلة من الاحتجاجات والاعتصامات تقودها المرأة في عموم العراق.

جدير بالذكر أن مصرف الرشيد أعلن، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، عن منح سلفة زواج لـ"الموظف المتزوج للمرة الثانية".

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟