Advertisements
Advertisements
الإثنين 12 أبريل 2021...30 شعبان 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

إصابة الرئيس السوري وزوجته بفيروس كورونا

خارج الحدود afa78f26-8610-46ca-9417-bfe80586a6ce
الرئيس السوري وزوجته

أعلنت الرئاسة السورية أن الرئيس السوري بشار الأسد وقرينته أسماء أصيبا بفيروس كورونا وأنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة.

أعراض خفيفة 

وقالت الرئاسة السورية في بيان: "بعد شعورهما بأعراض خفيفة تشبه أعراض الإصابة بفيروس كوفيد - 19، أجرى الرئيس الأسد وزوجته أسماء الأسد فحص الـPCR، وأظهرت النتيجة إصابتهما بالفيروس، علما أنهما بصحة جيدة وحالتهما مستقرة".

ولفت البيان إلى أن الرئيس وقرينته سيتابعان عملهما خلال قضائهما فترة الحجر الصحي المنزلي التي ستستمر إلى أسبوعين أو ثلاثة أسابيع.


وأضاف البيان: "الرئيس الأسد وقرينته أسماء يتمنيان السلامة والعافية لكل السوريين ولجميع شعوب العالم من هذا الفيروس، ويدعوان جميع السوريين للاستمرار باتّباع إجراءات الحذر والوقاية قدر الإمكان".


تحية الكوادر الطبية 

كما وجه بشار الأسد التحية لكل الكوادر الطبية العاملة على الخطوط الأولى لمواجهة الفايروس والتخفيف من آثاره على المصابين به، بحسب ما ذكره البيان.

وسبق أن أصدر الرئيس السوري، بشار الأسد، مرسوما تشريعيا بتعديل قوانين متعلقة بضريبة الدخل، بحيث تم تعديل الحد الأدنى المعفى من الضريبة على دخل الرواتب في ظل الأزمة التي تشهدها البلاد من فيروس كورونا.

ووفقا لبيان نشرته الرئاسة السورية، فإن التعديلات تم إدخالها على المادتين 68 و69 من قانون ضريبة الدخل (القانون رقم 24 لعام 2003).

وأصبح الحد الأدنى المعفى من ضريبة الدخل 50 ألف ليرة سورية، بدلا من 15 ألفا وكذلك تم تعديل الشرائح الضريبية التصاعدية لتكون 30 ألف ليرة سورية لكل شريحة ضريبية، وتعديل النسبة الضريبية للشرائح لتبدأ من 4% وصولا إلى 18%، بدلا من 5% إلى 22%، ويتم الانتقال من شريحة إلى أخرى بمعدل درجتين بين كل شريحة وأخرى.

وأشار بيان الرئاسة السورية إلى أن التعديل الجديد يخفض العبء الضريبي على فئة أصحاب الدخل المحدود، ويحقق مبدأ العدالة الضريبية فيما يخص الضريبة التصاعدية.
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements