Advertisements
Advertisements
السبت 6 مارس 2021...22 رجب 1442 الجريدة الورقية
Advertisements
Advertisements

صحفي روسي ينقذ كلبا غارقا في بحيرة | فيديو

منوعات كلب
لقطة من فيديو إنقاذ الكلب

أنقذ صحفي روسي كلبا غارقا في المياه المتجمدة لبحيرة بعد أن غطس فيها وانتشله وسحبه إلى بر الأمان.

وكان المراسل الصحفي ألكسندر ساشنيف، يصور تقريرا عن حياة البط في فصل الشتاء الروسي القاسي عندما سمع مع زميله المصور نداء استغاثة من طفل صغير.


وبحسب موقع "لايف"، أوقف الصحفي وفريقه التصوير وتوجهوا فورا إلى مكان الطفل الذي طلب إنقاذ كلب غارق في البحيرة، في منطقة ستاري أوسكول.

وقام الصحفي بخلع ملابسه والنزول والغطس في المياه المتجمدة وانتشال الكلب الذي ظهرت عليه علامات التجمد.

وحاول الصحفي رفع حرارة جسم الكلب بلفه بسترته وحمله إلى سيارته ووضعه في داخلها لتدفئته وتدفئة نفسه بعد عملية الغطس.

ويكافح السكان المحليون في أقصى الشرق الروسي أزمة الشتاء القارص والبرودة ودرجات الحرارة المتدنية التى تصل في بعض المناطق الروسية إلى 50 درجة مئوية تحت الصفر.

 ولا توجد وسيلة تنقل للسكان وسط هذه الأجواء سوى السيارات التى أصابها البرد هى الأخرى، وتسببت برودة الجو في تجمد محركات السيارات، مما يؤدى لتوقف حياتهم اليومية.

ومؤخرا، لجأ السكان في منطقة ماجادان المتجمدة الروسية إلى طريقة جديدة للتعامل مع درجات الحرارة المتدنية التى تصل إلى 50 درجة مئوية تحت الصفر وتصيب سياراتهم بالشلل، حيث يقوم الأهالى بتدفئة محركات السيارات من خلال محطات الطاقة الحرارية.

وعرضت شبكة "يورو نيوز" فيديو للسكان الذين اضطروا إلى ترك سياراتهم خلال الليل في الأجواء الباردة في منطقة ماجادان إلى استدعاء الميكانيكيين لمساعدتهم على تدفئة المحركات وإعادة تشغيل سياراتهم، حيث يقومون بتغطية السيارات ويضعون أجهزة التدفئة الحرارية وسط المحركات حتى تعود للعمل من جديد.

وفى روسيا أيضا تعيش مدينة كورسك حالة من الأجواء الشتوية شديدة البرودة وتصاحبها الأمطار والثلوج التي تملأ شوارع المدينة، وتنتشر الفيديوهات على مواقع التواصل الاجتماعي لمعاناة السكان من الأجواء الجليدية التي تضرب المدينة الروسية.

ونشرت شبكة روسيا اليوم، فيديو طريف للسيارات، وهى تنزلق على الطرق، ولا يستطيع قائدو المركبات التحكم فى السيارات بسبب الجليد الذي يغطي الطرقات.

وظهر آثار المطر الثلجي في مدينة كورسك الروسية بكثافة، حيث أصبحت حركة المرور شبه مستحيلة في المدينة بسبب الجليد مما يزيد من المعاناة التي يعشيها سكان كورسك خلال كل موسم شتاء.

وشهدت مدينة نوريلسك في روسيا أجواء شتوية صعبة من تساقط الثلوج عليها لأيام متتالية، وغطت الثلوج أنحاء كثيرة من المدينة الروسية، حيث وصل ارتفاع الجليد فى بعض مناطق مدينة نوريلسك لحوالى متر ومناطق أخرى تصل إلى مترين.

Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements