رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

على هامش قمة الناتو، عودة مرتقبة للعلاقات بين تركيا واليونان

تركيا واليونان، فيتو
تركيا واليونان، فيتو

أعادت قمة حلف شمال الأطلسي المنعقدة الآن في ليتوانيا العلاقات بين تركيا واليونان بعد نزاع يعود تاريخه إلى عشرات السنين.


وأعلن رئيس وزراء اليونان كرياكوس ميتسوتاكيس، اليوم الأربعاء، أن بلاده مستعدة إعادة ضبط مع تركيا  ، حيث عقد ميتسوتاكيس اجتماعا لمدة ساعة، الأربعاء، مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان على هامش قمة للناتو في فيلنيوس بليتوانيا، وأخبر الصحفيين بأنهما اتفقا على استمرار الاتصالات رفيعة المستوى.

 

Advertisements


عودة العلاقات التركية اليونانية

 

كما أضاف رئيس الوزراء اليوناني "لن تحل مشكلاتنا بشكل سحري، لكن اجتماع اليوم أكد نيتي ونية الرئيس أردوغان على إعادة العلاقات اليونانية-التركية".


وأوضح ميتسوتاكيس أن وزراء من الجانبين سيلتقون بعد الصيف في مدينة سالونيكي شمال اليونان.

 

وعقدت محادثات، الأربعاء، بعد يوم من تخلي تركيا عن اعتراضاتها على عضوية السويد في الناتو، وألمحت لاستعداد أكبر لتقليل التوترات مع الدول الغربية ومنها اليونان.


وتظل تركيا واليونان على خلاف حول الحدود الملاحية في شرق البحر المتوسط، وهو نزاع يؤثر على الهجرة غير الشرعية إلى الاتحاد الأوروبي وحول الحقوق المعدنية وحول نشر القوة العسكرية.
فقد تسببت حملة تنقيب تركية عن الطاقة في أجزاء من بحر إيجه وشرق البحر المتوسط في دخول الدولتين ودول من الناتو في نزاع حول الحدود البحرية.

 

البيان الختامي لقمة حلف شمال الأطلسي


وأصدرت قمة حلف الناتو أمس في "فلنيوس"، عاصمة ليتوانيا البيان الختامي الذي وصف روسيا بأنها أكبر تهديد مباشر لأمن حلف شمال الأطلسي.


كما أكد البيان عدم رغبة قادة الحلف في مواجهة روسيا أو تشكيل تهديد لها، مشيرا الي ان دول الحلف تسعى "إلى الاستقرار والقدرة على التنبؤ في المنطقة الأوروبية الأطلسية، وكذلك بين الناتو وروسيا.


وأضاف البيان: "نواصل رغبتنا في إبقاء قنوات الاتصال مفتوحة مع موسكو لإدارة المخاطر وتخفيفها، ومنع التصعيد وزيادة الشفافية".


كشفت تقارير عن تسريب نسخة من مسودة البيان الختامي لقمة حلف "الناتو" التي تدور فعالياتها في "فلنيوس"، عاصمة ليتوانيا، وتشير المسودة إلى تأجيل ضم أوكرانيا إلى الحلف.


وأوضحت التقارير الإعلامية أن مسودة البيان الختامي لقمة الحلف تحتوي على بعض المطالب الأوكرانية، لكنها لا تؤكد أن هناك خطوات محددة لقبول انضمام كييف إلى "الناتو".


المسودة سيتم نشرها بعد قمة فيلنيوس

بدورها ذكرت مجلة "دير شبيجل" الألمانية أن "المسودة التي سيتم نشرها بعد قمة فيلنيوس، تتضمن مطالب أوكرانيا، لكنها لا تشير إلى إطار زمني معين أو خريطة زمنية لقبول عضوية أوكرانيا في الحلف".


ولفتت "دير شبيجل" إلى أن النسخة الحالية من المسودة تشمل الترحيب بانضمام أوكرانيا مستقبلا للناتو، وهو وعد تم تقديمه سابقا في قمة بوخارست عام 2008 لكنها لا تحدد إطارا زمنيا للانضمام.


تأجيل دعوة أوكرانيا للانضمام للحلف

كما تنص المسودة على أنه لا يمكن دعوة أوكرانيا للانضمام للحلف، إلا في حال استيفائها جميع الاشتراطات.


وتنص المسودة، حسب المجلة الألمانية، على أنه لا يمكن دعوة أوكرانيا إلا إذا وافق أعضاء الحلف على استيفاء جميع الشروط لذلك.


تنفيذ الإصلاحات في مجال الديمقراطية 

كما تشير الوثيقة أيضًا إلى أن كييف، وتحت إشراف وزراء خارجية دول الناتو، يجب أن تستمر في تنفيذ الإصلاحات في مجال الديمقراطية وقابلية التشغيل البيني مع الناتو، وأن هذه المتطلبات أساسية ولا تحتوي على خطوات وأطر زمنية محددة.


وذكرت المجلة أن البيان اختتم بالقول: "نحن على استعداد لتوجيه دعوة إلى أوكرانيا إذا وافق جميع الحلفاء على تلبية الشروط".

ونقدم لكم من خلال موقع (فيتو)، تغطية ورصدًا مستمرًّا على مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوداث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية