رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements

البنك الأوروبي لإعادة الإعمار: نرحب بجهود الحكومة المصرية لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص

لقاء وزير قطاع الأعمال
لقاء وزير قطاع الأعمال مع وفد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار

استقبل المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، "آلان بيلو" نائب رئيس البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، الذي يزور مصر حاليًا، والوفد المرافق له بمقر الوزارة، وتم التباحث حول عدد من فرص ومجالات التعاون المشتركة بين الجانبين.

جهود التنمية في مصر

و‎خلال الاجتماع، رحب المهندس محمود عصمت بوفد البنك الأوروبي مشيدًا بدور البنك في دعم جهود التنمية في مصر، معربًا عن التطلع إلى مزيد من التعاون المشترك، خاصة في ظل تعدد الفرص الاستثمارية والإجراءات التي اتخذتها الدولة لدعم القطاع الخاص وفتح المجال أمام الاستثمارات الخاصة لتكون قاطرة للتنمية بالإضافة إلى قطاع الأعمال العام والقطاع التعاوني، وكذلك تقديم مزيد من التيسيرات والحوافز للمستثمرين.

و‎استعرض الوزير ملامح جهود الإصلاح وإعادة هيكلة الشركات التابعة وتأهيلها للشراكة مع القطاع الخاص، والفرص الاستثمارية المتاحة أمام الاستثمار المحلي والأجنبي في قطاعات متنوعة ومنها الصناعات الكيماوية والمعدنية والفنادق وغيرها في إطار وثيقة سياسة ملكية الدولة، موضحًا أن الشراكة متاحة بأشكال وأساليب متعددة، إلى جانب المساهمة في برنامج الطروحات الحكومية من خلال عدد من الشركات التابعة والمشتركة.

من جانبه، أبدى وفد البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية ترحيبه بتوسيع أطر التعاون في ظل ما تقوم به الحكومة المصرية من إصلاحات اقتصادية وإجراءات لتعزيز الشراكة مع القطاع الخاص وبرنامج الطروحات الحكومية.

أكد المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، أن الدولة حريصة على دعم قطاع الصناعة، وتقديم ما يمكن من تيسيرات وحوافز للنهوض بهذا القطاع الهام، وذلك بالتعاون مع القطاع الخاص باعتباره شريكًا فاعلًا ورئيسيًا في تحقيق التنمية الاقتصادية الشاملة، وتعميق التصنيع المحلي، وتعظيم حجم الصادرات.

الشراكة مع القطاع الخاص

وأعرب الوزير، خلال لقائه المهندس محمد السويدي رئيس مجلس إدارة اتحاد الصناعات المصرية، عن ترحيب الوزارة وانفتاحها على تعزيز وإنجاح الشراكة مع القطاع الخاص في الأنشطة والقطاعات الصناعية التي تعمل بها الشركات التابعة في إطار وثيقة سياسة ملكية الدولة، مع الاستعداد لكافة أنواع وأساليب التعاون والشراكة المتاحة بما يحقق مصلحة جميع الأطراف.

أضاف المهندس محمود عصمت أن الوزارة عكفت - خلال الأشهر القليلة الماضية - على إعداد قائمة بالفرص الاستثمارية في قطاعات ومجالات متنوعة لطرحها للشراكة مع القطاع الخاص المحلي وأمام الاستثمار الأجنبي، ومنها على سبيل المثال الصناعات المعدنية والكيماوية والدوائية.

 

الدولة حريصة على دعم وتوطين الصناعة وتعظيم الصادرات

استعرض وزير قطاع الأعمال العام، ملامح الجهود المبذولة والمتواصلة للنهوض بأداء الشركات وزيادة معدلات الإنتاجية لتلبية احتياجات السوق المحلى وفتح أسواق جديدة بالخارج، إلى جانب المساهمة في صناعات جديدة هامة لتوطين الصناعة وإحلال الواردات.

من جانبه، أثنى المهندس محمد السويدي رئيس اتحاد الصناعات المصرية على جهود الدولة في دعم الصناعة وتوطينها محليا وإتاحة مزيد من التيسيرات للمستثمرين، مؤكدًا على أهمية التكامل بين القطاعين العام والخاص لتحقيق الأهداف التنموية والنهوض بالاقتصاد الوطني.

أبدى "السويدي" ترحيبه بما تم اتخاذه من إجراءات لدعم وتمكين القطاع الخاص وزيادة نسبة مساهمته في الاقتصاد القومي، داعيا المستثمرين للاستفادة من الفرص الاستثمارية العديدة في مجال الصناعة بمصر.

أكد المهندس محمود عصمت وزير قطاع الأعمال العام، أن صناعة الأسمدة المصرية حافظت على دورها الهام في دعم الاقتصاد القومي، حيث سجلت المركز الثاني ضمن الصادرات لعام 2022 بقيمة تقترب من 2.7 مليار دولار.

 

صناعة الأسمدة في مصر

وأضاف الوزير أن الطاقات الإنتاجية السنوية للأسمدة تبلغ 7.8 مليون طن تقريبا من الأسمدة النيتروجينية، و7 ملايين طن من صخر الفوسفات، و4 ملايين طن من الأسمدة الفوسفاتية.

وأوضح أن الصناعة المصرية عامة وصناعة الأسمدة على وجه الخصوص حافظت على معدلات إنتاج متميزة، في ظل الاهتمام والدعم الذي توليه القيادة السياسية والحكومة لقطاع الصناعة وتهيئة المناخ والقوانين والتشريعات المشجعة للإنتاج والجاذبة للاستثمار.

جاء ذلك خلال كلمة المهندس محمود عصمت في الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الدولي السنوي التاسع والعشرين للاتحاد العربي للأسمدة، الذي يقام تحت رعاية الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء، بحضور المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، وممثلي العديد من كبرى الشركات المصرية والعربية والدولية العاملة في صناعة الأسمدة.


إنتاج مصر من اليوريا وحجم التصدير 

تابع الوزير في كلمته أن مصر تأتي في المركز السادس عالميًا في إنتاج اليوريا وخامس أكبر مصدر للمنتج، وفي ظل الاكتشافات الجديدة للطاقة ومع دخول المزيد من المشاريع الجديدة مراحل الإنتاج آخرها مصنع "كيما 2" بأسوان، بالإضافة إلى مجمع الأمونيا بالعين السخنة التابع لشركة النصر للكيماويات الوسيطة، ومشروعات التطوير بالوحدات القائمة، ستؤدي إلى زيادة حصص الإنتاج والصادرات.

أشار وزير قطاع الأعمال العام إلى أن مصر تسير بخطى ثابتة لدعم وتطوير البنية الأساسية وتحديث كافة الصناعات إلا أنها وإدراكا واستشعارا منها لقضية التغير المناخي وأهميتها في تحديد شكل الحياة في المستقبل تسير بنفس الخطى نحو التغلب على الآثار المتوقعة والآثار الناجمة عنها، واستضافة مصر لمؤتمر قمة المناخ ( COP 27 ) وما نتج عنه من اتفاقيات ومشروعات لها مؤشر واضح على جهود الدولة المصرية في هذا الإتجاه.

لفت المهندس محمود عصمت إلى العديد من المشروعات التي تنفذها المؤسسات والشركات المصرية في مجال الطاقة النظيفة والاتجاه نحو الأمونيا الخضراء مثل مشروع شركة فرتجلوب بالعين السخنة، وتوجه الشركة القابضة للصناعات الكيماوية لإعداد دراسات اقتصادية وتقنية مع الشركاء الدوليين من أجل إدراج الأمونيا الخضراء ضمن مشاريع إعادة الإحلال والتطوير القائمة في مصانع النصر والدلتا للأسمدة وكيما 1 (والذي تأسس في ستينيات القرن الماضي ويعد من أوائل وحدات إنتاج الأمونيا الخضراء عالميا).

 

المؤتمر الدولي للأسمدة

استطرد قائلا إن "انعقاد المؤتمر الدولى للأسمدة في هذا التوقيت البالغ الحساسية من أزمات اقتصادية شديدة وأوضاع مضطربة من تداعيات وباء كورونا والأزمة الروسية الأوكرانية وما نتج عنهما من ارتفاع غير مسبوق فى أسعار الطاقة وأزمة فى سلاسل الإمداد وارتفاع أسعار الشحن والتى من دون شك أثرت بشكل مباشر على بطء النمو الاقتصادي العالمي وارتفاع أسعار المدخلات الأساسية للصناعة. هذا المزيج الغير مسبوق وضع الأمن الغذائي العالمي تحت اختبار شديد يستدعي مزيد من الجهد لتخفيف حدة آثار هذه الأزمة"، مشيرا إلى ما تشهده العديد من الدول من تغيير جذري فى السياسات والاستراتيجيات خاصة فيما يتعلق بالزراعة لتأمين المحاصيل الغذائية الاستراتيجية والتي عادة ما ترتبط بحماية الأمن القومي لكل دولة.

أكد المهندس محمود عصمت أن المؤتمر يعد فرصة عظيمة لتبادل الآراء والأفكار وتوحيد الرؤي لمجابهة هذه التحديات خاصة ونحن نعلم الدور الهام والمحوري للمنطقة العربية حيث تنتج الدول العربية حوالي ثلث إجمالي الأسمدة عالميًا. كما أنها تمتلك من الموارد الطبيعية ما يؤهلها لزيادة هذه النسبة وأيضا في ظل الحضور المتميز من رؤساء الشركات والهيئات والمنظمات العربية والدولية وكبريات الشركات العاملة في مجال صناعة الأسمدة.

في ختام كلمته، جدد وزير قطاع الأعمال العام ترحيبه بضيوف المؤتمر من مصنعي الأسمدة في مصر والعالم، معربا عن تمنياته للمؤتمر بالنجاح وأن تثمر جلساته عن تحقيق الأهداف المرجوة بما يخدم صناعة الأسمدة ويضمن تحقيق قدر آمن من الاكتفاء الذاتي فى الغذاء على المستويين الإقليمي والعالمي.

نقدم لكم من خلال موقع (فيتو) ، تغطية ورصد مستمر علي مدار الـ 24 ساعة لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
الجريدة الرسمية