رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

فضل صيام شهر شعبان، هكذا ترفع فيه أعمال العباد

فضل صيام شهر شعبان،
فضل صيام شهر شعبان، فيتو
Advertisements

فضل  صيام شهر شعبان، صح عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه كان يصوم في شعبان أكثر من صيامه في بقية الأشهر غير رمضان، ويرجع فضل صيام شهر شعبان وذلك لأن شعبان في مقدمة رمضان، فالصيام فيه بمنزلة السنن الراتبة للصلوات، وكذلك حتى يمرن نفسه على الصيام ليستقبل رمضان، وليحث أمته على صوم النافلة من غير رمضان، وأن المسلم يحب طاعة الله والصوم متن أحله ولو لم يفرض عليه.

 

أعمال الرسول في شهر شعبان 

فضل صيام شهر شعبان، وعن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- قالت: (كان رَسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يَصومُ حتى نقولَ: لا يُفطِرُ، ويُفطِرُ حتى نقولَ: لا يصومُ، وما رأيتُ رَسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم استكمَلَ صِيامَ شَهرٍ قَطُّ إلَّا رَمضانَ، وما رأيتُه في شَهرٍ أكثَرَ منه صيامًا في شَعبانَ)، ويستفاد من هذا استحباب الصيام في جميع الأشهر، واستحبابه في شعبان أكثر.


دعاء النبي في شعبان

ورد عن النبي -صلى الله عليه وسلم- أنه قام في ليلة النصف من شعبان، فصلى صلاة طويلة، ودعا دعاءً عظيمًا، ويدل ذلك على فضل تلك الليلة، فعن أبي هريرة قال قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: ( إذا كان ليلةُ النِّصفِ من شعبانَ يغفِرُ اللهُ لعبادِه إلَّا لمُشركٍ أو مُشاحِنٍ)، وإن كان في هذا الحديث ضعف إلا أن العلماء والصالحين عملوا به لأنه في فضائل الأعمال، وفيه أسانيد وطرق كثيرة.

 

فضل الصيام في شهر شعبان 

ثبت من خلال الروايات المتعددة والتي يقوي بعضها بعضا أن الصحابة والتابعين كانوا يصلون في ليالي شعبان ويصومون نهاره رغبة في مضاعفة الأجر والثواب والاجتماع على الطاعات من الفروض والنوافل ففيه أحكام حسب نوع العبادة، فالاجتماع على صلاة الفريضة والعيدين والكسوف والجنازة والاستسقاء سنة راتبة مؤكدة، والاجتماع على صلاة النافلة والتطوع كقيام الليل والسنة والوتر والذكر والدعاء وتلاوة القرآن جائز، ومستحب إذا زاد استحضار الخشوع، بشرط أن لا يتخذ عادة تلزم طائفة من الناس.

وينبغي على المسلم أن يجتهد في شعبان بالصيام والعمل الصالح، والذكر والدعاء وتلاوة القرآن، وأن يجتهد في ليلة النصف من شعبان بجهد مضاعف، وأن يحرص على ألا يكون بينه وبين المسلمين شحناء وبغضاء، وأن يطهر قلبه من الشرك بالله -تعالى- ولو كان خفيًا، حتى يحصل على مغفرة الله -تعالى-.

 

أهم ما يميز شهر شعبان

ومن أهم ما يميّز شهر شعبان رفع الأعمال فيه إلى رب العالمين، فبعد تسجيل أعمال العباد في الصحائف، تُرفع أعمال النهار في آخره قبل الليل، وتُرفع أعمال الليل في آخره قبل النهار، وتُرفع أعمال الأسبوع في يومي الاثنين والخميس، وتُرفع أعمال العام في شهر شعبان، مصداقًا لما رُوي عن أسامة بن زيد -رضي الله عنه- أنه قال: (يا رسولَ اللهِ لم أرَكَ تصومُ شهرًا منَ الشهورِ ما تصومُ مِن شعبانَ؟ قال: ذلك شهرٌ يَغفَلُ الناسُ عنه بين رجبٍ ورمضانَ وهو شهرٌ تُرفَعُ فيه الأعمالُ إلى ربِّ العالَمينَ، فأُحِبُّ أن يُرفَعَ عمَلي وأنا صائمٌ).

 

سبب تسمية شهر شعبان بهذا الاسم

يعتقد بعض الناس أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- ذكر سبب تسمية على ذلك بما رُوي عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: (تَدْرُونَ لِمَ سُمِّيَ شعبانُ؟ لأنه يُشَعَّبُ فيه خيرٌ كثيرٌ، وإنما سُمِّيَ رمضانُ؛ لأنه يَرْمِضُ الذنوبَ؛ أي: يُدْنِيها من الحَرِّ) وسبب تسمية شهر شعبان بهذا الاسم يرجع إلى أن العرب كانوا يتشعّبون فيه بالأرض لطلب الماء، وقيل إن تشعّبهم أي انتشارهم كان في الغارات، كما قال ابن حجر رحمه الله: "سُمي شعبان لتشغيلهم في طلب المياه أو الغارات بعد خروج شهر رجب الحرام".

ونقدم لكم من خلال موقع فيتو تغطية شاملة  لـ أسعار الذهب، أسعار اللحوم ، أسعار الدولار ، أسعار اليورو ، أسعار العملات ، أخبار الرياضة ، أخبار مصر، أخبار اقتصاد ، أخبار المحافظات ، أخبار السياسة، أخبار الحوادث ، ويقوم فريقنا بمتابعة حصرية لجميع الدوريات العالمية مثل الدوري الإنجليزي ، الدوري الإيطالي ، الدوري المصري، دوري أبطال أوروبا ، دوري أبطال أفريقيا ، دوري أبطال آسيا ، والأحداث الهامة و السياسة الخارجية والداخلية بالإضافة للنقل الحصري لـ أخبار الفن والعديد من الأنشطة الثقافية والأدبية.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية