رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

سيداتي ساداتي: انتهى زمن راديو «بي بي سي» بالعربي

بي بي سي
بي بي سي
Advertisements

دفعت الظروف الاقتصادية التي يشهدها العالم، هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي" لإغلاق ردايو bbc عربي وفارس، وتسريح أكثر من 380 من عامليها حول العالم.

 

إغلاق راديو بي بي سي

وأشارت شبكة “بي بي سي”،  إلى أنها أقدمت على هذا القرار، نظرًا للظروف الاقتصادية التي يمر بها العالم، من حيث ارتفاع معدلات التضخم وارتفاع التكاليف وغيرها من الأسباب المادية، حسبما نقلت صحيفة "إندبندنت" البريطانية.

 

وأعلنت بي بي سي، أنها تتوقع فقدان 382 وظيفة نتيجة لهذه التغييرات، والتي ستشهد تخفيضات في خدمات البث باللغات بما في ذلك الصينية والأردية. 

 

وتخطط الإذاعة أيضًا لإيقاف خدمات الراديو باللغات العربية، والفارسية، والقيرغيزية، والأوزبكية، والهندية، والبنغالية، والصينية، والإندونيسية والتاميلية، والأردية. 

 

كما سيتم أيضًا نقل خدمات بي بي سي الخاصة باللغات في الغوجاراتية والإيغبو والإندونيسية والبيدجين والأوردو واليوروبا، إلى الخدمة الرقمية فقط، كجزء من خطة توفير التكاليف لمعالجة النقص في التمويل البالغ 285 مليون جنيه إسترليني، الناجم عن تجميد رسوم الترخيص

 

تخفيض نفقات BBC

وفي حين سيتم تقليص بعض الخدمات، سيتم نقل البعض الآخر، مع نقل الخدمة التايلاندية من لندن إلى بانكوك، والخدمة الكورية إلى سيول، والخدمة البنغالية إلى دكا. 

 

وتم إعلان التغييرات كجزء من خطة أوسع لتوفير المال عن طريق نقل BBC إلى الخدمة الرقمية، التي تأمل المحطة أن توفر 500 مليون جنيه إسترليني.

وستعطي تدابير توفير التكلفة الأولوية للمحتوى الأقل تكلفة على الإنترنت على الإنتاج الإذاعي والتلفزيوني الأكثر تكلفة لخدمات اللغة الأجنبية، وهو ما طبقته بالفعل في الخدمات في نسخها الآذرية، البرازيلية، المهاراتية، الموندو، البنجابية، الروسية، الصربية، السنهالية، التايلاندية، التركية، والفيتنامية. 

 

وقالت ليليان لاندو، مديرة خدمة بي بي سي العالمية: “إن المحطة مقتنعة بتوسيع خدماتها الرقمية عبر الخدمة العالمية من أجل خدمة جماهيرها والتواصل معها بشكل أفضل، موضحة أن الطريقة التي يصل بها الجمهور إلى الأخبار والمحتوى آخذة في التغير، ما يتزايد معه التحدي المتمثل في الوصول إلى الناس في جميع أنحاء العالم وإشراكهم بجودة الصحافة الموثوقة. 

 

الصحافة المكتوبة

وأضافت: “دور بي بي سي أكثر أهمية من أي وقت مضى في جميع أنحاء العالم، حيث تحظى المحطة بثقة مئات الملايين من الأشخاص للحصول على أخبار موثوقة، خاصة في البلدان التي تعاني من نقص في هذا الأمر”.

 

وتابعت: “نحن نساعد الناس في أوقات الأزمات، وسنستمر في تقديم أفضل الصحافة للجمهور باللغة الإنجليزية وأكثر من 40 لغة، بالإضافة إلى زيادة تأثير صحافتنا من خلال نقل قصصنا إلى أقصى المستويات”.

وتأتي التخفيضات بعد تجميد رسوم الترخيص الذي قال تيم ديفي، المدير العام المباشر لهيئة الإذاعة البريطانية، إنه سيكون له تأثير حتمي في الخدمات، وقال في يناير، إنه من “الحتمي” مع وجود أموال أقل للعمل معها، أن تضطر “بي بي سي” إلى تقديم “خدمات وبرامج أقل”. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية