رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الرعاية الصحية: بدء أول حالة حقن تداخلي لعلاج الألم بمجمع الشفاء الطبي

بدء أول حالة حقن
بدء أول حالة حقن تداخلي لعلاج الألم بمجمع الشفاء الطبي
Advertisements

أعلنت هيئة الرعاية الصحية أنه لأول مرة بمجمع الشفاء الطبي، مستشفى التضامن، مستشفى المبرة بورسعيد، بدأت أول حالة لحقن تداخلي لعلاج الألم، حيث تم حقن الضفيرة العصبية لمريض يبلغ من العمر ٣٦ عاما يعاني من آلام مبرحة بالبطن على مدار سنين نتيجة التهاب مزمن بالبنكرياس مع عدم الإستجابة لجميع أنواع المسكنات الدوائية.

واكدت أنه تم عمل الحقن باستخدام جهاز توجيه الأشعة السينية تحت المخدر الموضعي وخرج المريض في نفس اليوم مع تحسن كبير للآلم على المدى القصير والطويل.

دير بالذكر أن هيئة الرعاية الصحية اعلنت نجاح فريق جراحة القلب بمستشفى النصر التخصصي ببورسعيد في إنقاذ حياة مريضة بإجراء جراحة قلب طارئة لإعادة استبدال صمام ميترالي متجلط Stuck Valve.

وقالت هيئة الرعاية الصحية إن المريضة حضرت إلى المستشفى  تعاني من جلطة على الصمام الميترالي المعدني تسببت في توقف الصمام عن العمل بشكل جزئي مما يهدد حياتها، ويذكر أن المريضة كانت قد أجرت جراحة قلب مفتوح لاستبدال الصمامين الأورطي والميترالي في محافظة الإسماعيلية قبل عشرة أشهر، وعلى الفور تم تجهيز المريضة في نفس اليوم للعمليات طوارئ لضرورة التدخل السريع وقام الفريق الجراحي بإعادة استبدال الصمام الميترالي المتجلط وإنقاذ حياتها والمريضة الآن بحالة جيدة.

وقام بالجراحة الدكتور  محمد بلال عبد الباقي، استشاري جراحة القلب والصدر بمستشفى النصر التخصصي والدكتور محمد غنيم أخصائي جراحة القلب والصدر بمستشفى النصر التخصصي والدكتور  محمد عبد الرحمن، نائب جراحة القلب والصدر بمستشفى النصر التخصصي  والدكتور  أحمد عبد الرؤوف، استشاري التخدير بمستشفى النصر التخصصي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية