رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

جوزيه كلمة السر.. كيف حسم الأسطورة البرتغالي تولي سواريز تدريب الأهلي؟

ريكاردو سواريز
ريكاردو سواريز
Advertisements

ساعات قليلة ويعلن الأهلي بشكل رسمي تعاقده مع البرتغالي ريكاردو سواريز لتولى تدريب الفريق خلفا لبيتسو موسيماني.

جوزيه كلمة السر

وكشف مصدر داخل النادي الأهلي أن البرتغالي مانويل جوزيه أسطورة تدريب القلعة الحمراء السابق، لم يرشح سواريز لتدريب الفريق ولكنه أيد الاختيار.

وأوضح المصدر أنه بعد اختيار النادي الأهلي للمدرب ريكاردو سواريز تم استشارة جوزيه الذي أكد للنادي أنه اختيار موفق ويصلح لتدريب الفريق.

تقاصيل التعاقد 

الأهلي توصل إلى التعاقد مع سواريز لمدة عامين مقابل مليون و500 ألف يورو ليكون راتبه السنوي.

وأكد مصدر أن ريكاردو سواريز سيحصل خلال عامين على 3 ملايين يورو، أي ما يساوي 60 مليون جنيه مصري.

موعد الوصول

ومن المقرر وصول ريكاردو سواريز للقاهرة خلال الساعات القادمة، ولكن لن يدير مباراة سموحة بالدوري والمحدد لها يوم الأربعاء المقبل.

وأكد مصدر أنه في حالة إتمام التعاقد مع ريكاردو سواريز سيقود الأهلي أمام بتروجيت بنصف نهائي كاس مصر والمحدد لها يوم 2 يوليو المقبل، ولكن سيظل على دكة بدلاء المارد الأحمر وسيكون المدير الفني والقعل المدبر للقاء هو سامي قمصان المكلف بأعمال المدير الفني.

ويلتقي الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي مع نظيره فريق سموحة السكندري بالجولة الثالثة والعشرين من منافسات بطولة الدوري الممتاز للموسم الحالي 2021-2022.

من هو ريكاردو سواريز

ريكاردو سواريز هو اسم جديد في الكرة المصرية ويبلغ من العمر 47 عامًا.

وتولى سواريز عددا من الفرق داخل البرتغال، سواء الدرجة الأولى أو الثاني، حيث تولى تدريب فريق فرونسي في الدوري الممتاز وقدم معهم مستوى جيدا، وبعدها كانت التجربة الكبرى، تولى فريق جبل فيسنتي وقادهم من المركز قبل الأخير إلى المركز الخامس والمشاركة الأوروبية بدوري المؤتمر.

وحصل المدرب ريكاردو على جائزة أفضل مدرب في البطولة البرتغالي خلال شهر يناير، ويلعب بطريقة 4\4\2، و3\4\3، يقوم بالمحاضرات الطويلة، ويجيد الجلوس لفترة كبيرة مع اللاعبين من أجل التأقلم على طريقته وتطبيقها.

ريكاردو سواريز سوف يرحل عن فريق جبل فيستي على أن تدفع إدارة الأهلي  الشرط الجزائي، هناك الكثير يقارن بينه وبين فايلر ولكن هناك فرقا بالفعل، الأخير كان في بلجيكا وتولى تدريب أندرلخت وكان له تاريخ.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية