رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

حمادة هلال: شخصيتي تشبه "سبونج بوب" وبحب السينما لكن لا أجد ورقا يناسبني (حوار)

حمادة هلال
حمادة هلال

شخصية المداح جادة ولا تشبهنى وأتمنى تقديم جزء ثالث من المسلسل
بحب السينما ولكن لا أجد فى الورق الذى أتلقاه ما أبحث عنه
هبة مجدى تفوقت على نسرين طافش بسبب عامل اللهجة
أحمد مكى محبوب ولا يوجد غل ولا حقد فى قلبه
أحب تقديم أعمال مختلفة وأقف وحدى فى منطقة بعيد

 

مع نهاية موسم رمضان الدرامى، نجح حمادة هلال فى الحصول على شهادة التفوق الدرامى من الجمهور الذى أكد أن مسلسله كان من أفضل ثلاث مسلسلات فى رمضان.

ففى الوقت الذى كان البعض يتوقع ألا ينجح الجزء الثانى من "المداح" بسبب استغلال حمادة هلال لنجاح الجزء الأول، فاجأ حمادة هلال الجميع بتقديم جزء ثان أقوى من الأول، وبه إثراء درامى أكثر.


"المداح.. أسطورة الوادي"، وهو الجزء الثانى من المسلسل، نجح فى اللعب فى منطقة جديدة على الدراما العربية، وقدم عدة رسائل فنية ودينية ومجتمعية مهمة، وهو ما نتناقش فيه مع حمادة هلال خلال هذا الحوار، وأكثر من ذلك فى تفاصيل المسلسل واستعدادات حمادة هلال للسينما خلال الفترة القادمة، والى التفاصيل:

 

• لماذا قدمت موسما جديدا من المداح؟
- بكل صراحة لم يكن فى ذهنى فكرة تقديم جزء ثان من المداح، ولكن عندما قرأت العديد من الأعمال الجديدة لاختيار أحدها فى رمضان وجدت صورة المداح أمامى دائمًا، وهو الأمر الذى كان يتفق فيه معى المخرج أحمد سمير فرج، لذلك قررنا تقديم جزء جديد من المسلسل، والحمد لله فقد نال المسلسل استحسان الجمهور.

 

• هل كان الإصرار على ذلك بسبب اختلاف موضوعه؟
- بالتأكيد أنا أبحث دائمًا عن العمل الذى يجعلنى أظهر بشكل مختلف عن المتواجد حولى، أن أكون فى منطقة بعيدة وحدى، وهذا لا يقلل من الأعمال الأخرى، ولكن الاختلاف فى حد ذاته يجعل نجاح المسلسل نسبته أكبر، لذلك أحب دائمًا أن أقدم أعمالا مختلفة.

مع والدته قبل رحيلها

• أظهرت فى العمل شخصية مسيحية وهى شخصية العالم "زهير"، ما المقصود من وراء هذا الأمر؟
- المقصود أننا لا بد أن نشارك بعضنا جميعًا فى الحياة، وفى أي مشكلة نقع بها، فعندما أرسلنى الشيخ عبد الرحمن لمقابلة زهير ذهبت، وهو رجل من أهل الكتاب ولديه علم كبير فلما لا نستعين به، فكلنا واحد.

• هل تتشابه شخصيتك مع شخصية "المداح" فى شيء؟
- لا إطلاقا، فأنا شخصيتى فى الحقيقة تشبه سبونج بوب (ضاحكًا)، أما شخصية المداح فهى جادة جدا ولا تشبهنى.

 

• الأمر يلامس الدين بشكل كبير، فهل عرضتم محتواه على الأزهر قبل تصويره؟
- لا يتم عرض المسلسل على الأزهر مباشرة، ولكن بالتأكيد تم عرضه على الرقابة، والرقابة لديها مشايخ يراجعون الأمور الدينية فى أي عمل وإبداء الموافقة عليه، والحمد لله لم يكن مسلسلنا يحتوى على أي شيء مخالف.

مع خالتيه 

• نهاية الجزء الثانى كانت مفتوحة، فهل تنوى تقديم جزء ثالث من المسلسل؟
- أتمنى تقديم جزء ثالث من المسلسل، فأنا أحب شخصية المداح، بل أريد تقديم أجزاء كثيرة إن كانت هناك فرصة.

 

• سمعنا أن أشياء غريبة حدثت أثناء التصوير فما هى؟
- بالفعل كانت هناك أشياء غريبة قد حدثت، من ضمنها أبواب فندق الإقامة والتى كانت تفتح وتغلق وحدها، وكنا نسمع أصوات خطوات تجرى فوقنا على الرغم من أن فوقنا أسطح وليس غرفا، لدرجة أن أفراد من طاقم العمل كانوا يجمعون بعضهم وينامون فى مكان واحد.

أما أغربها فكان فى منطقة القصير فقد كان لدينا مشهد نقوم بتصويره فى منزل الشيخ عبد الرحمن على البحر فى الثانية فجرًا، وعندما بدأت فى قراءة بعض الآيات المكتوبة فى المشهد كان المنزل يهتز، وعندما قرأت بقوة أكثر زاد اهتزاز البيت لدرجة أن المصور ألقى الكاميرا وجرى من المنزل.

• لماذا تم استبعاد نسرين طافش من بطولة المسلسل؟
- لم يتم استبعاد نسرين طافش من المسلسل، نسرين كانت معنا فى المسلسل ولكنها تعاقدت على عمل آخر فى سوريا، ولم يكن لديها الوقت الكافى للتوفيق بين تصوير المسلسلين، خاصة أننا بدأنا تصوير المسلسل متأخرين، لذلك اعتذرت نسرين عن المسلسل وقامت بتصوير المسلسل السورى، وحل محلها هبة مجدى.

• وهل نجحت هبة مجدى فى تعويض غياب نسرين طافش أم لا؟
- هبة ممثلة رائعة ونجحت فى الأمر بالفعل، وأشكرها على الموافقة على أن تحل محل نسرين طافش، وهو أمر لا يوافق عليه أي فنان.

• من التى قدمت دور رحاب بشكل أفضل، نسرين أم هبة؟
- أعتقد أن هبة مجدى تفوقت على نسرين طافش، وذلك يعود إلى أنها مصرية، ونسرين اجتهدت العام الماضى وقدمت الدور بشكل جيد، ولكن هبة قدمته بشكل أفضل بسبب عامل اللهجة، وهذا لا يقلل من احترامى لنسرين طافش الإنسانة الخلوقة التى تربطنى بها علاقة ود وصداقة محترمة.

 

• دور «مليكة» كان صغيرا، كيف أقنعت سهر الصايغ بتقديمه؟
- فى البداية أشكر سهر الصايغ لأنها وافقت على تقديم الدور، ففى البداية كانت رافضة الأمر بسبب صغر حجم الدور، ولكن عندما تحدثت معها أقنعتها ووافقت على الدور لأهميته، وبالفعل بعد خروج المسلسل للنور كانت شخصية "مليكة" هى أكثر شخصية نالت إعجاب الجمهور.

• ما رأيك فى المشهد الذى تحدث فيه أحمد مكى فى مسلسل «الكبير أوى 6» عن المداح؟
- عندما رأيت المشهد كنت سعيدا جدًا بما قدمه مكى، فأنا أحبه على المستوى الشخصى هو والمخرج أحمد الجندى، وقمت بنشر المشهد عبر حساباتى على السوشيال ميديا من إعجابى به، وأحمد مكى من الناس المحبوبة التى لا يوجد غل ولا حقد فى قلوبهم، ولا يوجد أي فرق بيننا، ولا نبحث عن من "نمبر وان" ومن الذى يليه، كلنا نجحنا وكلنا سعداء الحمد لله.

 

• السينما أم الدراما الأقرب لك؟
- بالطبع أحب السينما أكثر.

 

• ولماذا لم تقدم أعمالا سينمائية منذ فترة؟
- أتمنى ذلك فى أقرب وقت، ولكن للأسف فكل الورق الذى يصلنى حتى الآن لم أجد فيه العمل الذى أبحث عنه.
 

الحوار منقول بتصرف عن النسخة الورقية لـ "فيتو"…

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية