رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

وزير الزراعة: الدولة تدعم طن السماد بـ15 ألف جنيه.. وكارت الفلاح للتصدي للفساد | فيديو

وزير الزراعة ومحافظ
وزير الزراعة ومحافظ الدقهلية
Advertisements

قال السيد القصير، وزير الزراعة واستصلاح الأراضي: إن الدولة تدعم طن السماد بقيمة 15 ألف جنيه، مؤكدًا أن كارت الفلاح هو الحل الأمثل للتصدي للفساد والحيازات الوهمية.

وزير الزراعة في زيارة بالدقهلية 

وشدد وزير الزراعة على ضرورة الإنجاز في استيلام كارت الفلاح لصاحبة، مشيرًا إلى أن الدولة أنفقت مبالغَ مالية طائلة لإتمام منظومة كارت الفلاح وتطبيق الحوكمة في المنظومة.

وزير الزراعة في زيارة  بالدقهلية

وأوضح الوزير أن الأسمده سعرها مرتفع، والدولة تدعم الطن بقيمة 15 ألف جنيه وتسلمه للفلاح بـ5 آلاف فقط.

وزير الزراعة في زيارة  بالدقهلية

كما أضاف أن المشكلة في الحصر الوهمي والحيازات الوهمية، وكارت الفلاح هو الحل للتصدي للفساد.

وناشد ووزير الزراعة الجميع بالسعي لإتمام المنظومة باستيلام كارت الفلاح.

وزير الزراعة في زيارة  بالدقهلية

وشدد على مديري المدريات والإدارات الزراعية التأكد من أن كميات الأسمدة من المصانع للجمعيات، وتحري الدقة تماما والتأكد من وصول حصة السماد للفلاح المستهدف.

وأكد على ضرورة توزيع المخزون من الأسمدة لأن في حال عدم التوزيع لم تتوافر السيولة كما أن عدم التوزيع يضيع حقوق المزارع من حصته.

وزير الزراعة في زيارة  بالدقهلية

جاء ذلك خلال زيارة وزير الزراعة محافظة الدقهلية، وكان في استقباله الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية والدكتور هيثم الشيخ نائب محافظ الدقهلية، وبحضور النائب هشام الحصري رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس النواب، والنائب عبد السلام الجبلي رئيس لجنة الزراعة والري بمجلس الشيوخ، النائب الدكتور شريف الجبلي رئيس لجنة الشؤون الأفريقية بمجلس النواب، والنائب أحمد الألفي وحسن المير وثروت فتح الباب ووليد فرعون وسيد سمير واللواء جمال عبد الظاهر وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة، وقيادات الوزارة والمحافظة.

زيارة وزير الزراعة

وقال السيد القصير، وزير الزراعة: إن القيادة السياسية حريصة على عدم المساس بحصتنا في المياه، مشيرا إلى أن الحصة كما هي من آلاف السنين إبان أن كان تعداد مصر السكاني 2 مليون مواطن والمساحة المنزرعة 2 مليون فدان.

وزير الزراعة في الدقهلية

وأشار وزير الزراعة إلى أن التعداد السكاني في مصر بلغ 103 ملايين مواطن، وتصاعدت المساحات الزراعية المنزرعة إلى 9.7 مليون فدان والحصة من المياه لم تتزايد، لذا علينا الترشيد ووضع آليات للتعامل بالري الحديث.

وزير الزراعة في الدقهلية

وأوضح وزير الزراعة إلى أن الدولة أطلقت المشروع القومي لتبطين الترع للحفاظ على الهادر من المياه، كما يتم تبطين المراوي والمساقي.

وزير الزراعة في الدقهلية

وتابع وزير الزراعة أن من آليات الترشيد استباط تقاوي جافة وسريعة النمو، مشيدًا لجهود الدكتزر حمدي موافي من إدارة البحوث الحاصل على الذهبية على مستوى العالم في استباط صنف أرز جاف، ولدينا حثة تقاوي منه تكفي لزراعة 50 ألف فدان بتلك السلالة للأرز الجاف، موجهًا بالزيادة في التقاوي.

وزير الزراعة في الدقهلية

أشار وزير الزراعة خلال اللقاء على أهمية التوسع في توعية المزارعين بأهمية التحول إلى نظم الري الحديث نظرًا لأهميته، والفوائد التي تعود على المزارعين نتيجة هذا التحول، لافتًا إلى أن الدولة تقدم للمزارعين قروض بدون فائدة لمدة سداد تصل إلى ١٠ سنوات، لتشجيع المزارعين للتحول إلى نظم الري الحديث، فضلا عن الدعم الفني الذي تقدمه وزارة الزراعة للمزارعين في هذا الشأن.

 

كما وجه وزير الزراعة كافة مسئولي الوزارة بالتواصل الدائم والمستمر مع المزارعين والنزول إليهم في الحقول والاستماع الى المشاكل التي تواجههم والعمل على حلها على الفور.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية