رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

الداخلية تكشف حقيقة فيديو قتل سجين وإشعال النيران داخل حجز قسم شرطة

قوات الأمن
قوات الأمن
Advertisements

كشفت أجهزة الأمن، ملابسات تداول مقطع فيديو على موقع التواصل الإجتماعى "تيك توك" يتضمن ارتداء أحد الأشخاص لملابس الشرطة مدعيًا تواجده داخل قسم شرطة وتكليفه من بعض ضباط الشرطة بقتل أحد السجناء وإشعال النيران بالحجز.
 

وبالفحص تمكنت الأجهزة الأمنية من تحديد وضبط القائم على تصوير مقطع الفيديو  بمشاركة آخر وتبين أنهما من العناصر الإجرامية شديدة الخطورة وسبق اتهامهما فى العديد من القضايا.

 وتبين أن مقطع الفيديو  مفبرك ويتضمن ادعاءات كاذبة و تم اتخاذ الإجراءات القانونية والعرض على النيابة العامة. 

 

عقوبة ترويج الشائعات

يعاقب مروج الشائعات بالغرامة بحد أقصى 200 ألف جنيه، والحبس من 6 أشهر إلى 3 سنوات، كما طالب مجلس النواب بتغليظ العقوبة على مروجي الشائعات على وسائل التواصل الاجتماعي والمواقع لتصل إلى السجن لأكثر من 10 سنوات بدلا من ثلاث سنوات.

 

ووفقًا لقانونين، فإن المادة 77 - المادة 77 د، من قانون العقوبات المصرى يتضمن باب عن الجرائم المضرة بأمن الدولة من الداخل كما يشمل أيضاَ بيان كامل عن الشائعات وعن ترويج الشائعات وعن الأضرار التى تصيب المجتمع من هذه الشائعات ويوقع عقوبات على مرتكبها، وبعض النصوص الواردة بقانون العقوبات المصرى، وتنص المادة 77 من قانون العقوبات المصرى على:"يعاقب بالإعدام كل من ارتكب عمدا فعلا يؤدى إلى المساس باستقلال البلاد أو وحدتها أو سلامة أراضيها"، مادة 77 د: "يعاقب بالسجن إذا ارتكبت الجريمة فى زمن سلم".

 

وكل من سعى لدى دولة أجنبية أو أحد ممن يعملون لمصلحتها أو تخابر معها أو معه وكان من شأن ذلك الإضرار بمركز البلاد، فإذا وقعت الجريمة بقصد الإضرار بمركز البلاد بقصد الإضرار بمصلحة قومية لها كانت العقوبة الأشغال الشاقة المؤقتة فى زمن السلم والأشغال الشاقة المؤبدة فى حالات أخرى.

 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية