رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على التشخيص المبدئي لإصابة محمد الشناوي أمام كوت ديفوار

محمد الشناوي لحظة
محمد الشناوي لحظة الإصابة
Advertisements

تعرض محمد الشناوي حارس مرمى منتخب مصر الوطني، للإصابة في الدقيقة 86 من عمر المباراة التي تجمع الفراعنة أمام أفيال كوت ديفوار،  ودخل الحارس محمد أبوجبل بدلًا منه لاستكمال اللقاء.

 

وغادر محمد الشناوي مباراة الفراعنة مع كوت ديفوار المقامة على ملعب جابوما بمدينة دوالا الكاميرونية، في دور الستة عشر ببطولة أمم أفريقيا المقامة حاليا في الكاميرون وتستمر منافساتها حتى السادس من فبراير المقبل.

 

وعلمت فيتو أن إصابة الشناوي تم تشخيصها مبدئيًّا من قبل طبيب المنتخب محمد أبو العلا، على أنها شد فى العضلة الخلفية، على أن يخضع اللاعب للأشعة عقب إنتهاء المباراة، لتحديد فترة العلاج.

 

وحاول منتخب مصر الوطني خطف هدف التقدم عن طريق تسديدات عمر مرموش ومحمد صلاح خلال الـ45 دقيقة الأولى ولكنه لم ينجح في الوصول للشباك.

 

تشكيل منتخب مصر

ويبدأ منتخب مصر مباراته أمام نظيره السودان بتشكيل مكون من:

حراسة المرمى: محمد الشناوي.

الدفاع: عمر كمال –  أحمد حجازي –  محمد عبد المنعم – أحمد فتوح.

الوسط: محمد النني – حمدي فتحي - عمرو السولية.

الهجوم: محمد صلاح – مصطفى محمد – عمر مرموش.

 

صدارة كوت ديفوار

وتصدر منتخب كوت ديفوار المجموعة الخامسة برصيد 7 نقاط من الفوز على غينيا الاستوائية والجزائر والتعادل مع سيراليون، بينما حل منتخب مصر في المركز الثاني بالمجموعة الرابعة برصيد 6 نقاط من الفوز على غينيا بيساو والسودان والخسارة من نيجيريا.

رسالة غاضبة لمحمد صلاح

عبر محمد صلاح قائد منتخب مصر الوطني، المحترف بصفوف ليفربول الإنجليزي عن استيائه من تعامل الجماهير مع لاعبي منتخب مصر وعدم الالتفاف خلف الفريق مثلما كان يحدث من قبل في البطولات الكبرى.

 

وأضاف صلاح خلال المؤتمر الصحفي لمباراة مصر وكوت ديفوار الذي عقد أمس الثلاثاء بملعب جابوما الذي يحتضن اللقاء، أن ذلك الموقف من قبل الجماهير لن يضره كلاعب بسبب خبراته السابقة في التعامل مع مثل هذه الأمور ومشاركته مع المنتخب منذ سنوات طويلة، ولكنه يضر اللاعبين الصغار الذين يمثلون مستقبل مصر.

 

وطالب صلاح جمهور مصر بتشجيع الفريق بالكامل وليس تشجيع جماهير الأهلي للاعبيها فقط أو جمهور الزمالك للاعبيه فقط.

 

وتابع محمد صلاح: "أنا سعيد مع اللاعبين بنسبة 100% ولا أعتقد أنني تحدثت عن أحد بشكل سيئ أو العكس، أحاول قدر الإمكان نقل خبراتي التي اكتسبتها في الخارج ومساعدة المنتخب".

 

وأضاف صلاح "أشعر أن في بعض الأحيان هناك من ينتظر أي شيء للحديث عن صلاح أو لاعبين آخرين، للأسف نعيش في عصر مواقع التواصل الاجتماعي وجماهيرية المنتخب لم تصبح مثل الأول، الناس تشجع الأندية".

 

وأوضح قائد المنتخب: "لم يكن الأمر كذلك في السابق والكرة المصرية انقسمت، وشاهدنا صفحات من أجل لاعبين للدفاع عنهم أو أندية، ويعتقدون أن ذلك أمر جيد ولكنه ليس كذلك".

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية