رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد ذبحها على يد زوجها.. انهيار أم ضحية الخلافات الزوجية في الدقهلية | صور

جنازة ضخية الذبح
جنازة ضخية الذبح علي يد زوجها بالدقهلية
Advertisements

انهارت والدة ضحية القتل ذبحا على يد زوجها بقرية كفر الجنينة مركز نبروه بمحافظة الدقهلية إثر تعاطيه المواد المخدرة.

وشارك أهالي قرية كفر الجنينة التابعة لمركز نبروه، بمحافظة الدقهلية، في تشييع جثمان السيدة التي ذبحها زوجها، فجر أمس داخل مسكن الزوجية.

وخرج الجثمان عقب صلاة الظهر اليوم، من مسجد المرسى الكبير بالقرية، بحضور مئات من الأهالي، وشهدت الجنازة انهيار والدي المجني عليها، وأسرتها وجيرانها.

وشهدت محافظة الدقهلية جريمة قتل بشعة، حيث لقيت  طالبة بمعهد الخدمة الاجتماعية عمرها 22 عاما، مصرعها على يد زوجها، بعدما نحرها من رقبتها.

 ذبح زوجته وحاول الانتحار

وأكد جيران المجني عليها، أن المتهم حاصلًا على ليسانس حقوق، ولا يعمل، ويتعاطي المواد المخدرة ومنها الشابو، مؤكدين أن زوجها بعدما قتلها خرج لشرفة المنزل، وظل يهذي ويصرخ بعبارات منها: أنا قتلت مراتي، سامحيني يا مراتي، ثم ألقى بنفسه من الطابق الثاني.

محاولات للدخول للمنزل

وحاول أهالي القرية الدخول للمنزل، وفوجئوا بالمجني عليها مذبوحة من رقبتها وغارقة في دمائها، وتم إبلاغ مركز الشرطة، ونقلها لمشرحة المستشفى.

الذبح بطول الرقبة

وأكد جيران المجني عليها، أن الضحية مازالت تدرس بالجامعة، وكانت تؤدي امتحاناتها صباح أمس بشكل طبيعي، مؤكدين أن زوجها ذبحها بطول رقبتها، وأحدث بها جرحًا بطول 15 سم.

وتابعوا أن أسرة المجني عليها كانت تساعدها ماديًا وتوفر لها احتياجاتها، وتزوجت قبل قرابة 4 أعوام، ولديها طفلة عمرها 3 أعوام، وكانت في المنزل وقت الجريمة.

وكانت شهدت محافظة الدقهلية، جريمة قتل بشعة لزوجة في العقد الثالث من عمرها، بعدما عُثر عليها مذبوحة من الرقبة.

تلقى مدير أمن الدقهلية، إخطارًا من مدير المباحث الجنائية، يفيد بورود بلاغ من أهالي قرية كفر الجنينة التابعة لمركز نبروه، بمقتل “مريم.م.ع”، 22 سنة، داخل شقتها.

وانتقل ضباط مباحث نبروه إلى مكان البلاغ وتبين مقتل “مريم محمد عبدالغني”، 22 سنة، ‏طالبة جامعية، وتم نقل جثتها لمشرحة مستشفى نبروه تحت تصرف النيابة العامة.

ضبط المتهم

وتمكن ضباط مباحث المركز من ضبط المتهم، وتم اقتياده لمركز الشرطة، وتحرر عن ذلك المحضر اللازم، وتولت الجهات المعنية التحقيقات.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية