رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تفاصيل الدورة 43 من مهرجان القاهرة السينمائي.. جوائز ضخمة.. ونيللي أبرز المكرمين

الفنانة نيللي
الفنانة نيللي
Advertisements

مهرجان القاهرة السينمائى الدولى، أحد أهم وأبرز المحافل الفنية على مستوى الوطن العربى، حيث إنه أول مهرجان سينمائى فى العالم العربى، ومن المقرر أن تنطلق نسخته الثالثة والأربعون فى 26 نوفمبر الجارى. 

ومن المقرر أن يشارك المخرج الصربى، أمير كوستوريتسا رئيسا للجنة تحكيم المسابقة الدولية، وكوستاريتسا أحد أبرز المخرجين العالميين الذين حازت أعمالهم على جوائز مهمة من كبرى المهرجانات الدولية، وقد فاز فيلمه الروائي ” Do You Remember Dolly Bell- هل تتذكر دوللى بيل؟” بجائزة الأسد الفضى لأفضل فيلم فى مهرجان فينيسيا السينمائى الدولى، وفى عام 1985، استطاع بفيلمه السياسى “When Father Was Away on Business – عندما كان الأب بعيدا للعمل” أن يفوز بالجائزة الأولى فى مهرجان كان السينمائى.

أبرز المكرمين

ومن بين أبرز ملامح الدورة الجديدة للمهرجان أن يتم تكريم الفنان كريم عبد العزيز ونيللي تتويجًا لمسيرة فنية حافلة ومميزة.

وقد وصل عدد العروض العالمية والدولية الأولى خلال الدورة 43 إلى 11 فيلمًا طويلًا مقسما ما بين 9 أفلام عرض عالمى أول، وفيلمين عرض دولى أول، و22 فيلما قصيرا عرض عالمى أول، وتنوعت الأفلام الطويلة الـ 11 ما بين الأفلام الروائية والوثائقية من مختلف الجنسيات والمدارس السينمائية، مصنفة على النحو التالى: 4 أفلام ضمن المسابقة الدولية، و5 أفلام ضمن مسابقة آفاق السينما العربية، وفيلما واحدا ضمن العروض الخاصة، وآخر ضمن البانوراما الدولية ومنها الفيلم التونسى، غدوة، الذى يعرض عالميا لأول مرة ضمن المسابقة الدولية، ومن خلاله يخوض الفنان ظافر العابدين، تجربته الإخراجية الأولى، بجانب التمثيل، والفيلم الثانى: بنات عبد الرحمن من إخراج: زيد أبو حمدان، وبطولة صبا مبارك، فرح بسيسو، وتأليف وإخراج زيد أبو حمدان.

ومن بين أبرز معالم الدورة الجديدة للمهرجان أن تصل قيمة الجوائز بها إلى 300 ألف دولار وهى الأضخم منذ تأسيس المهرجان، ويتنافس عليها 15 مشروعًا روائيًا ووثائقيًا طويلًا فى مرحلتى التطوير وما بعد الإنتاج.

وتضم لجنة التحكيم وجوائز النسخة الثامنة لملتقى القاهرة السينمائى: اللبنانية هانيا مروة، مديرة سينما متروبوليس فى بيروت، والفرنسية آليس خروبى، مديرة البرمجة فى سوق مهرجان كان السينمائى، والمخرج المصرى شريف البندارى.

فعاليات المهرجان

ومن المقرر أن يشارك فعاليات المهرجان لصناعة السينما ممثلون لأهم المؤسسات والشركات السينمائية الدولية، مثل: تيرى فيرمو، مدير مهرجان كان السينمائى، وممثلى مهرجانات برلين وفينيسيا وvisions sud est.

ولم تقتصر إسهامات المهرجان على الأعمال الفنية والسينمائية المعروضة بدور العرض فقط ولكن تشارك منصة نتفليكس فى أنشطة مكثفة ضمن فعاليات مهرجان القاهرة لصناعة السينما، بالشراكة مع مركز السينما العربية، وتشمل الأنشطة محاضرتين وحلقة نقاشية وحوارا مع خبراء صناعة السينما الدولية.

ومن بين الفنانات المشاركات فى نسخة أيام القاهرة لصناعة السينما الفنانة والنجمة التونسية هند صبرى، فى حوار معها خلال الجلسة تتحدث عن عملها كمنتجة منفذة فى مسلسل نتفليكس المقبل “البحث عن علا” المقرر عرضه على نتفليكس بشكل حصرى مع أيام القاهرة لصناعة السينما، والنسخة الثانية من مبادرة “لأنها أبدعت”، وذلك للتعبير عن صوت المخرجات العربيات وتسليط الضوء على دور المرأة.

إلى جانب حلقة نقاشية عن مسلسل “مدرسة الروابى للبنات”، وتشارك فى الحلقة النقاشية تيما الشوملى، مبتكرة المسلسل ومخرجته والمنتج التنفيذى له، وتستعرض رؤيتها عن المسلسل.

وتحت عنوان “تعميق رسم الشخصيات”، من المقرر أن يقدم كريستوفر ماك، مدير قسم تطوير المواهب فى نتفليكس، محاضرة يأخذ الجمهور من خلالها فى جولة استكشاف متعمق لبعض الشخصيات السينمائية الأكثر شهرة على الإطلاق، علاوة إلى مشاركة نتفليكس بخبرتها حول أفضل ممارسات مرحلة ما بعد الإنتاج، من خلال المحاضرة التى يقدمها كل من كريم بطرس غالى، مدير مرحلة ما بعد الإنتاج للأعمال العربية الأصلية على نتفليكس، وفرانك بيازا، مدير مرحلة ما بعد الإنتاج لأعمال نتفليكس فى الشرق الأوسط وتركيا، وذلك بعد مشاركتهما فى الدورة الخامسة من مهرجان الجونة السينمائى الذى انطلق خلال الفترة 14 – 22 أكتوبر 2021.

من جانبه كشف محمد حفظي، رئيس المهرجان، عن تفاصيل الدورة 43 من خلال الإعلان عن بوستر الدورة الذي يتضمن العديد من العناصر التي تعبر عن ماهية المهرجان، إذ يتضمن شعاره الرسمي "إيزيس" التي تحمل الهرم الذهبي، لافتًا إلى أن الهرم الذهبي هذا العام تم تصميمه على هيئة سلم ذهبي ومرآة، موضحا أن اختيار هذين العنصرين نابع من قناعة إدارة المهرجان بأن السينما ما هي إلا مرآة للمجتمع، وركن أصيل لثقافة كل شعب، مؤكدا على أن المهرجان يُصر هذا العام على تحدي كل الظروف التي يمر بها العالم، من خلال السينما التي تعبر عن الاختلاف والتعددية.

وقال حفظي: "إننا سعداء بمنح الفنانة نيللي جائزة الهرم الذهبي، التي تعد أكبر وأهم جائزة في المهرجان، وذلك تقديرا لمسيرتها الفنية الحافلة بالعديد من الأعمال الهامة".

 

نقلًا عن العدد الورقي…،

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية