رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

رئيس دينية الشيوخ يطالب بتدشين مركز للتعليم الإلكتروني بجامعة الأزهر

الدكتور يوسف عامر،
الدكتور يوسف عامر، رئيس اللجنة الدينية في مجلس الشيوخ
Advertisements

طالب الدكتور يوسف عامر رئيس لجنة الشئون الدينية والأوقاف بمجلس الشيوخ، بإنشاء كيان باسم "التعليم الإلكتروني والتحول الرقمي للمنظومة التعليمية" بجامعة الأزهر.


وقال عامر خلال كلمته في مجلس جامعة الأزهر، بدعوة تلقاها احتفالا بعقد المجلس بالعاصمة الإدارية الجديدة للمرة الأولى:"قبل أيام قليلة مضت احتفلنا بالدكتور هيثم المراكبي فرحًا بما أنتجه من بحث متميز بمشاركة فريق في جامعة هارفارد، ومن نفس القسم وهو النظم بكلية الهندسة بنين بالقاهرة، نجح فريق بمشاركة علماء من جامعتي عين شمس وبنها وبمنحة مقدمة من وزارة الاتصالات، في تنفيذ"منصة التعليم الإلكترونية التكيفية الذكية "إيديو إيدج"، ونحن الآن نواكب الجمهورية الجديدة".

 

وتابع:" الفريق الذي نفذ "منصة التعليم الإلكترونية التكيفية الذكية "إيديو إيدج"، أعلن استعداده لتصميم وتطبيق منظومة إدارة التعليم الإلكتروني بجامعة الأزهر، وتدريب أعضاء هيئة التدريس، وإتاحة منصة "إيديو إيدج" للجامعة مجانًا، داعيا إلى التواصل مع الفريق والاستفادة منه عبر الدكتور طارق شهاب الدين.

 

اللجنة الدينية في مجلس الشيوخ 

وقال رئيس اللجنة الدينية بمجلس الشيوخ:"توجد حاجة ملحة لإحياء التراث من خلال إنشاء ما يمكن أن نسميه "كرسي إحياء التراث" يهدف إلى قراءة أمهات الكتب في مختلف العلوم التي تُعنى بها جامعة الأزهر في مختلف القطاعات، والانطلاق منها نحو خدمة الواقع المعيش، وبيان تجليات هذه العلوم على الواقع، الوقوف على أصول العلوم وضوابطها ومناهجها لنستفيد منها في معالجة قضايا الواقع المتسارع.


وتابع عامر:"علينا أن نطرق كل المجالات التي تواكب الحياة المعاصرة والمتسارعة للوقوف على على ما يتوافق مع هويتنا ونبني عليه ونستفيد منه، وهذا يؤسس لمنهج التفكير النقدي والعقلية الفارقة".

 

واختتم عامر حديثه بالقول:"هذه الاقتراحات والآمال ما هي إلا تعبير عن حوارٍ أجريته مع مجموعة من شباب أعضاء هيئة التدريس بجامعتنا الحبيبة، حفظ الله مصر شعبًا عظيما وقيادة حكيمة وحكومة مخلصة ناجزة".

 

مجلس جامعة الأزهر 

وأعلن مجلس جامعة الأزهر برئاسة فضيلة الدكتور محمد المحرصاوي رئيس الجامعة، مباركته  للقرار الحكيم  الذي اتخذة الرئيس عبد الفتاح السيسي بإنهاء حالة الطوارئ في البلاد.


وأوضح  رئيس جامعة الأزهر، أن القرار  بإلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد يمثل انطلاقة قويه  نحو الجمهورية الجديدة، ويؤكد على تحقيق الدولة لأهدافها في القضاء على الإرهاب وتحقيق الاستقرار الشامل في جميع أنحاء البلاد،و يتماشى مع القرارات التي تأخذها الدولة في ظل المتغيرات الكبرى والنهضة التنموية التي تشهدها البلاد، وأنه يعد خطوة مهمة على الطريق الصحيح.


وأكد مجلس جامعة الأزهر أن القرار يعد قرارا جريئا يدفع  الدولة نحو المزيد من التقدم، والتنمية، مشيرا إلى أنه يعكس حالة الأمن والأمان التي تشهدها مصر ويعيشها المواطن.


الجدير بالذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسي كان قد أعلن  إلغاء مد حالة الطوارئ في مصر لأول مرة منذ سنوات.


وقال الرئيس السيسي في تدوينة له على صفحته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي: "يسعدني أن نتشارك معًا تلك اللحظة التي طالما سعينا لها بالكفاح والعمل الجاد، فقد باتت مصر.. بفضل الله عز وجل وشعبها العظيم ورجالها الأوفياء، واحة للأمن والاستقرار في المنطقة ؛ ومن هنا فقد قررت، ولأول مرة منذ سنوات، إلغاء مد حالة الطوارئ في جميع أنحاء البلاد.. هذا القرار الذي كان الشعب المصري هو صانعه الحقيقي على مدار السنوات الماضية بمشاركته الصادقة المخلصة في كافة جهود التنمية والبناء.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية