رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

أشهرها صفقة هيرميس وبنك الاستثمار العربي.. ماذا تعني عمليات الاستحواذ؟

المجموعة المالية
المجموعة المالية هيرميس
Advertisements

يعنى  الاستحواذ السيطرة المالية والإدارية لشركة ما  على شركة أخرى، وذلك عن طريق شراء أكثر من 50% من أسهم تلك الشركة، وبالتالي يمكن للشركة المستحوذة اتخاذ القرارات وتغيير الإدارة بدون العودة إلى المساهمين الأصليين في الشركة المُستحوذ عليها.

وتصدرت كلمة الاستحواذ منصات البحث فى الاونة خاصة بعد استحواذ المجموعة المالية هيرميس القابضة وصندوق مصر السيادي مؤخرا على 76% من رأسمال بنك الاستثمار العربي.

ويشير الخبراء  إلى  أن عملية الاستحواذ  عملية تتم بشراء  شركة معينة على حصة في شركة أخرى حتى تتمكن من السيطرة الإدارية والمالية على هذه الشركة. 

ويكون الاستحواذ عن طريق شراء  الشركة بأكملها، أو أكثر من 50%، أو أكبر نسبة من أسهم الشركة في البورصة بحيث يكون لها أكثر الأصوات في الجمعية العمومية للإدارة.

طرق إتمام عمليات الاستحواذ:

وحدد خبراء الاقتصاد  طريقتان يتم من خلالهما إتمام عمليات الاستحواذ في معظم الأحوال وهما:

تعرض شركة كبيرة شراء  كل أو جزء من الشركة التي تريد أن تستحوذ عليها بالاتفاق بين الطرفين.

أن تشتري الشركة الكبيرة المستحوذة أغلبية أسهم الشركة التي تريد الاستحواذ  عليها من البورصة – أو كلها –  بدون إرادة الشركة المُستحوذ عليها، وهذا ما يعرف بـ الإستيلاء.

فوائد الاستحواذ:

هناك عدة أسباب تجعل الشركات بمختلف أحجامها وأنشطتها تعتمد على فكرة الاستحواذ، منها أسباب مشروعة ومفيدة للشركة وللمجتمع بشكل عام، وأهمها:

1- تخفيف تكاليف الإنتاج والخدمات

تخفيض تكاليف الإنتاج فعندما تستعين شركة بالافراد او الكفاءات  أو  بالأيدي العاملة الماهرة فى الشركة المستحوذ عليها فإنها ستقلل من تكاليف الإنتاج، كما أنها ستزيد من معدل الإنتاج نفسه، وكل هذا يؤدي إلى زيادة الأرباح.

لذلك  تلجأ الكثير من الشركات الكبيرة نسبيًا إلى الاستحواذ على الشركات التي ربما تزيد من إنتاجيتها أو تساعدها في مرحلة من مراحل الإنتاج.

2- الاستثمار وتطوير الشركات

الاستحواذ هو نوع من أنواع  الاستثمار، فهناك شركات عملاقة مثلًا تستحوذ على شركات العقارات حتى تستفيد من العائد الكبير في هذا المجال.

كما أن هناك شركات متخصصة كل ما تقوم به هو شراء الشركات الصغيرة والناشئة، وضخ بعض الأموال بها وتكبيرها لعدة سنوات، ثم بيعها بعد أن تزداد قيمتها السوقية.

3- الدخول إلى أسواق مختلفة

تستهدف هذه الخطوة التوسع والانتشار من جانب الشركة المستحوذة من هلال الشركة المستحوذ عليها وبخاصة عندما تكون فى دولة أخرى أو إقليم مثل الشرق الأوسط أو وسط آسيا  أو شمال أفريقيا وغيرها.

4- الاستفادة بتكنولوجيا جديدة

التطور السريع  في عالم التكنولوجيا في كافة القطاعات والمجالات، فهناك شركات ناشئة تقدم حلول ومنتجات جيدة ومبتكرة، ولهذا تسعى الكثير من الشركات الكبيرة السيطرة على هذه الحلول لكي تستغلها لنفسها.

5- تقديم خدمات أفضل 

الشركات الكبيرة لا تفضل  الاعتماد  على خدمات خارجية في أغلب الأحيان، لأن هذه الخدمات قد تعطلهم عن العمل إن حدث لها اي عطل.

6- زيادة قدرة الشركات على المنافسة

كلما أثبتت الشركة مكانتها في السوق وأصبحت تقدم خدمة مكتملة كما زاد إقبال العملاء  عليها.

مثال توضيحي على الاستحواذ:

حصل تحالف المجموعة المالية هيرميس القابضة وصندوق مصر السيادي مؤخرا على موافقة مجلس الوزراء على صفقة استحواذه على 76% من رأسمال بنك الاستثمار العربي، لتقترب مصر خطوة أخرى نحو أول عملية خصخصة ناجحة لبنك في السوق المصرية منذ أكثر من عشر سنوات، وتتم عملية الاستحواذ عن طريق زيادة رأسمال البنك إلى 5 مليارات جنيه.

تحصل المجموعة المالية هيرميس بإتمام الصفقة علي حصة حاكمة قدرها 51% من رأسمال بنك الاستثمار العربي، بينما يحصل صندوق مصر السيادي على حصة تبلغ 25% من خلال صندوقه الفرعي للخدمات المالية والتحول الرقمي، ويحتفظ بنك الاستثمار القومي بحصة قدرها 24% في البنك بعد إتمام عملية الاستحواذ، بعد أن كانت 91.4%.

وكانت المجموعة المالية هيرميس أعلنت في يونيو قبل الماضي أنها حصلت، إلى جانب صندوق مصر السيادي، على موافقة البنك المركزي لإجراء الفحص النافي للجهالة لبنك الاستثمار العربي، بغرض الاستحواذ على 76% من رأسمال البنك. وكان بنك الاستثمار القومي أعلن العام الماضي عن نيته تسويق عدد من شركاته التابعة لمستثمري القطاع الخاص بالتعاون مع الصندوق السيادي.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية