رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

تعرف على أداء البورصات الخليجية بمستهل تعاملات الأسبوع

حنان رمسيس
حنان رمسيس
Advertisements

رصدت حنان رمسيس خبيرة أسواق المال أداء الاسواق الخليجية فى أسبوع جديد من التداول ينتهي خلاله شهر أغسطس ويبدأ شهر سبتمبر موضحة أننا نتوقع عودة المؤشرات للمنطقة الخضراء مستجيبة للعديد من الأخبار الاقتصادية الجيدة.

 


والبداية من الكويت 

ارتفعت بورصة الكويت في مستهل تعاملات يوم الأحد، حيث صعد مؤشرها 0.06%، وارتفع السوق الأول 0.05%، وسجل المؤشران "رئيسي 50" والرئيسي نموًا بنسبة 0.08% و0.10% على الترتيب.
وبلغت أحجام التداول  نحو 65 مليون سهم جاءت بتنفيذ 2220 صفقة حققت سيولة بقيمة 9.6 مليون دينار تقريبًا.

وحقق سهم "عقارات الكويت" أنشط سيولة بالبورصة بقيمة 1.63 مليون دينار مُرتفعًا بنسبة 1.43%، تلاه سهم "البيت" بقيمة 865.21 ألف دينار مُستقرًا عند سعر 109 فلوس.

وتصدر سهم "الأنظمة" القائمة الخضراء للأسهم المُدرجة نسبته 7.92%، فيما تصدر سهم "السورية" القائمة الحمراء مُتراجعًا بواقع 9.30%.

قطاعيًا، ارتفعت مؤشرات 11 قطاعًا في المستهل يتصدرها التكنولوجيا بنمو نسبته 7.92%، بينما تراجع قطاع التأمين وحيدًا بنحو 1.51%، في حين استقر قطاع الرعاية الصحية.


وفي المملكة العربية السعودية 


أنهت السوق الموازية "نمو" الأسبوع عند 24521 نقطة فاقدة 409 نقاط بنسبة 1.6 في المائة.
وافتتحت السوق الأسبوع عند 24931 نقطة، كانت أعلى نقطة عند 24997 نقطة رابحة 0.26 في المائة، بينما الأدنى عند 24176 نقطة فاقدة 3 في المائة.

وارتفعت قيم التداول 74 في المائة بنحو 134 مليون ريال لتصل إلى 314 مليون ريال، بينما الأسهم المتداولة ارتفعت 128 في المائة بنحو 2.3 مليون سهم متداول لتصل إلى 4.1 مليون سهم، أما الصفقات فتراجعت 27 في المائة بنحو 2.1 ألف صفقة لتصل إلى 5.7 ألف صفقة.

تصدر المرتفعة "الناقول" بنسبة 4.2 في المائة ليغلق عند 128.20 ريال، يليه "التطويرية الغذائية" بنسبة 2.5 في المائة ليغلق عند 234.80 ريال، وحل ثالثا "فش فاش" بنسبة 1.1 في المائة ليغلق عند 276.40 ريال.

وتصدر المتراجعة "موبي" بنسبة 8.2 في المائة ليغلق عند 115.60 ريال، يليه "سمو" بنسبة 5 في المائة ليغلق عند 64.60 ريال، وحل ثالثا "المركزي الكندي الطبي" بنسبة 4 في المائة ليغلق عند 96 ريالا.
 

نهاية الأسبوع الماضي 

أنهى سوق الأسهم السعودية جلساتة على تراجع طفيف حيث قلصت تداولات المزاد من الخسائر النقطية التي بلغت 43 نقطة، في حين تأثرت الجلسة بأداء قطاع البنوك المتراجع 0.6 في المائة.

وأغلق المؤشر العام عند مستوى 11128نقطة متراجعا بنحو 28 نقطة أو ما يعادل 0.25 في المائة، فيما بلغت السيولة المتداولة 4.38 مليار ريال كأدنى سيولة يومية في 13 شهرا، وتأتي السيولة عبر تداول 118 مليون سهم، في حين بلغت الصفقات المنفذة نحو 230.4 ألف صفقة.

ويأتي تراجع السوق  بضغط من سهم مصرف الراجحي المتراجع 1.3 في المائة ليسجل السهم أدنى إغلاق في أسبوعين، كذلك تراجع سهم البنك الاهلي السعودي وكذلك سابك بنحو 0.5 في المائة لكل منهما.

إلى ذلك، صعدت أسهم 118 شركة خلال الجلسة تصدرها سهم الصقر للتأمين المرتفع بالحد الاعلى، تلاه سهم شمس بعد تسجيلها مكاسب 9.3 في المائة ليسجل السهم أعلى إغلاق له منذ ديسمبر العام الماضي.

أسهم الوطنية والعالمية المدرجة تحت قطاع التأمين شهدت كذلك ارتفاعات خلال الجلسة تجاوزت 6 في المائة، بالإضافة إلى مكاسب لأسهم الخليجية العامة والغاز وكذلك نماء للبتروكيماويات تجاوزت 3 في المائة.


في المقابل، تراجعت أسهم 73 شركة، تصدرها سهم الدوائية وباعظيم بعد تراجعهما بنحو 3.3 في المائة.

ايضا تراجع سهم بدجت بأكثر من 3 في المائة بعد مكاسب قوية شهدها السهم في الجلسات الثلاث السابقة.


وفي الإمارات العربية المتحدة 


واصلت سيولة الأسهم الإماراتية زخمها منذ مطلع الأسبوع الجاري، لتصل سيولة الأسهم في سوقي دبي وأبوظبي نحو 8.72مليار درهم خلال الأسبوع الجاري (5 جلسات)، بينما سجلت السيولة نحو 1.45 مليار درهم في ختام جلسة آخر جلسات الأسبوع، متركزة في سوق أبوظبي للأوراق المالية، بالتزامن مع المستويات القياسية التي تشهدها الأسهم وارتفاع شهية التداول من قبل المؤسسات الأجنبية والمحلية عليها.

وتراجعت مؤشرات أسواق الأسهم الإماراتية في ختام جلسةنهاية الاسبوع  بعد الارتفاعات القوية التي شهدتها الجلسات الماضية، سجل فيها سوق دبي أعلى مستوى في عامين حيث تراجع المؤشر العام لسوق دبي المالي ليهبط بنسبة 0.09% عند مستوى 2900 نقطة.

وجاء أداء مؤشر دبي بالتزامن مع تراجع سهم إعمار بنسبة 0.48%، وهبط دبي الإسلامي 0.38%، بينما ارتفع الاتحاد العقارية بنسبة 0.33%، وديار بنسبة 3.25%، وكذلك أرامكس بنسبة 1.81%.

وتصدر الاتحاد العقارية الأسهم من حيث قيمة التداول بنحو 31.38 مليون درهم، يليه إعمار بقيمة 24.85 مليون درهم.

وبلغت قيمة التداول في سوق دبي المالي خلال التعاملات 159.94 مليون درهم، بحجم تداول بلغ 233.37 مليون سهم، عبر 2.6 ألف صفقة.
و  ارتفع كل من مؤشر قطاع البنوك والعقار في سوق دبي بنسبة 0.16% و0.27% على التوالي، بينما صعد مؤشر الاستثمار بنسبة 0.39%.
كما تراجع مؤشر أبوظبي للأوراق المالية بنسبة 0.52% عند مستوى 7625 نقطة.

وجاء أداء المؤشر بالتزامن مع تراجع الدار العقارية وألفا ظبي بنسبة 1.21% و1.6% على التوالي، بينما استقر كل من سهم أبوظبي الأول والعالمية القابضة عند مستوى 17 درهمًا و146.2 درهم على التوالي.

وتقدم أبوظبي الأول الأسهم من حيث قيمة التداول بقيمة 279.65 مليون درهم، يليه العالمية القابضة بقيمة 259.25 مليون درهم.

وبلغت قيمة التداول في سوق أبوظبي 1.3 مليار درهم، فيما بلغ حجم التداول 307.7 مليون سهم.

وسجلت القيمة السوقية لسوق أبوظبي نحو 1.362 تريليون درهم مقابل قيمة 1.373 بلغت تريليون درهم في الجلسة الماضية لتفقد نحو 11 مليار درهم.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية