رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

في دورته السنوية.. نادي القصة بأسيوط يعد احتفالية لتكريم الأديب سيد الوكيل

الأديب سيد الوكيل
الأديب سيد الوكيل
Advertisements

أعلن نادي القصة بمحافظة أسيوط التابع لهيئة قصور الثقافة عن استعداده لتنفيذ فيلم وثائقي ضمن احتفالية خاصة لتكريم الأديب الكبير سيد الوكيل خلال ديسمبر المقبل بمناسبة انحياز الأعضاء لاختيار اسمه لدورة هذا العام وللمؤتمر السنوى للنادي انحيازًا لجهوده في الحياة الثقافية ومساهماته. 

وقال  الروائي أيمن رجب الطاهر رئيس مجلس إدارة نادي القصة بمحافظة أسيوط إننا نثمن رواد فنون السرد ممن كرسوا حياتهم لمفهوم المثقف العضوي المؤمن بالتغيير والحراك الثقافي دون الانحياز لاقليم جغرافي بذاته.

وأوضح الطاهر أن الأديب سيد الوكيل عضو اتحاد الكتاب له أكثر من 13 كتاب في مختلف صنوف الابداع و21 بحثا ودراسة نقدية، كما له مساهمات متعددة منها مشاركته في تأسيس جماعة نصوص 90 الادبية بهدف إثراء الحياة النقدية للرواية الجديدة بالإضافة لموقع صدى ذاكرة القصة المصرية المعنية بحفظ التراث القصصي والاشارة لرواد القصة القصيرة منذ نشأتها، ولا سيما اولئك الذين توقف انتاجهم القصصي في حدود النشر الورقي، كما تم اختياره لعضوية لجان منح التفرغ بوزارة الثقافة، إلى جانب رئاسة العديد من سلاسل النشر بمؤسسات وزارة الثقافة المصرية، فضلًا عن رئاسة وعضوية العديد من الدوريات والمجلات الثقافية المصرية والعربية والاجنبية، إلى جانب عضوية معجم شعراء القرنين، والمشاركة بتنظيم معرض الكتاب. وتم اختياره امينا عامًا لمؤتمر أدباء مصر، ورئيسا لبعض المؤتمرات الثقافية، وعضوية العديد من المؤتمرات في الدول العربية.

وقال رئيس مجلس إدارة نادي القصة بمحافظة أسيوط إن جائزة القصة السنوية لهذا العام تنعقد تحت اسم "الأديب الكبير سيد الوكيل" ليتنافس الأدباء على ذلك وفي مجالات القصة القصيرة وبجوائز متدرجة من 1500 جنيه إلى 500 جنيه للقصة القصيرة الوحدة بشرط ألا تزيد عن 2000 كلمة بأي حال من الأحوال. 

ومن جانبه أشار الأديب علي عبدالرازق المشرف على الجائزة أنها تضمنت الشروط المعتادة من نادي القصة من حيث ألا تكون منشورة أو مشاركة في جائزة أخرى، وأن تخصص للمصريين، وأن تكون مصحوبة بالسيرة الذاتية لصاحبها لأنها غالبًا ما يتم طباعة القصة الفائزة مع السيرة الذاتية في كتاب ضمن كتب المؤتمر، فضلًا عن شرط جديد وهو ألا يكون المشارك من الفائزين في آخر دورتين بهدف الاشارة لمبدعين جدد، والتواصل مع أجيال إبداعية متنوعة، هذا ويستمر تسلم الأعمال خلال الفترة من 1 سبتمبر وحتى 1 نوفمبر. 

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية