رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

بعد إثارتها للجدل على مواقع التواصل.. مي سليم تروي قصة الـ"200 جنيه" | فيديو

مي سليم
مي سليم
Advertisements

روت الفنانة مي سليم حكاية فيلم الـ" 200 جنيه " وحالة الجدل التى انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي بعد نشر عدد من الفنانين صورًا لها وهي تمسك بورقة مالية فئة "200 جنيه"، قائلة: "الـ200 جنيه حكايتها كبيرة جدًا، وكل فنانة تشارك فى الفيلم لها حكاية مع الـ200 جنيه".

الـ200 جنيه


وأضافت فى مداخلة هاتفية لبرنامج "التاسعة مساء" تقديم الإعلامية شافكي المنيري المذاع على التليفزيون المصري، أن الـ"200 جنيه" هي بطلة الفيلم، موضحة أنها عندما تلقت السيناريو تحمست للمشاركة فى الفيلم، فكل حكاية وراءها حكاية مختلفة ومشوقة.

الـ200 جنيه


وتابعت: "الفيلم عبارة عن مجموعات من الفنانين، وكل مجموعة لها حكاية مختلفة عن المجموعة الأخرى، والغريب فى الفيلم أن كل مجموعة ليس لها علاقة بالأخرى ولا تقابل نظيرتها، فالفيلم قصة واقعية، كما أن شركة الإنتاج وفَّرت كل حاجة، والفيلم يعيش".

ونشر الفنان أحمد رزق، صورة لفيلمه الجديد الذي يحمل عنوان "200  جنيه" المقرر عرضه الفترة المقبلة في صالات السينما، وعلق "رزق" على صورة له حاملًا "200 جنيه" عبر حسابه الشخصي على موقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، قائلًا: "والله ما فاكر الـ200 جنيه دي جت منين".

ويواصل فريق عمل "200 جنيه" تصوير عدد من المشاهد الخارجية للعمل بمنطقة الحزام الأخضر بالسادس من أكتوبر، وتجمع هذه المشاهد كلا من الفنان أحمد السقا والفنانة نيللي كريم، ومن المقرر أن يستمر التصوير لما يقرب من أسبوع في نفس المنطقة.


أحداث الفيلم


وتدور أحداث فيلم 200 جنيه حول "جمعية" مسئولة عنها الفنانة إسعاد يونس، ويشترك فيها عدد كبير من سكان المنطقة الشعبية التي تقطن فيها، وسرق منها 200 جنيه وتمر على كل أشخاص الفيلم.

بينما تلعب الفنانة نيللي كريم إحدى الشخصيات الرئيسية ضمن أحداث فيلمها الجديد 200 جنيه، الذي تواصل تصوير أحداثه حاليًا.

 

شخصية نيللي كريم 


وعلمت "فيتو" أن نيللي كريم تلعب شخصية فتاة تُسمى صباح، وتعمل في فرقة استعراضية وتنتمي إلى الطبقة الفقيرة، وتحاول تحقيق حلمها في عالم الشهرة والمال.

 

فيما يجسد الفنان أحمد السقا شخصية سائق تاكسي يلتقي إسعاد يونس الذي يقوم بتوصيلها إلى أحد الأماكن داخل القاهرة فتمنحه 200 جنيه نظير المشوار، وهي نفس الورقة النقدية التي تدور حولها أحداث الفيلم.

Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية