رئيس التحرير
عصام كامل
Advertisements
Advertisements
Advertisements
Advertisements

«ابنه ذبحه».. تفاصيل صادمة في مقتل مسن بالشرقية

جثة
جثة
Advertisements
جريمة بشعة شهدتها إحدى قرى مركز منيا القمح بمحافظة الشرقية، بعد إقدام شاب على التخلص من والده الستيني وتحرر محضر بالواقعة.


مقتل مسن بالشرقية


ترجع أحداث الواقعة عندما تلقى اللواء إبراهيم عبد الغفار مساعد وزير الداخلية لأمن الشرقية إخطارًا من اللواء عمرو رؤوف مدير المباحث الجنائية بالمديرية بورود بلاغ من مستشفى منيا القمح المركزي بوصول شخص يدعى "ربيع. ال" في العقد السادس من العمر مقيم عزبة النقطة التابعة لدائرة مركز منيا القمح جثة هامدة (ادعاء تعد آخرين).

شاب يقتل والده


وبانتقال الأجهزة الأمنية لمكان الواقعة وسؤال أقاربه والجيران وشهود العيان وعمل التحريات اللازمة تبين أن وراء ارتكاب الواقعة نجله ويدعى "محمود" 36 عاما عاطل بعد مشادة بينهما بسبب الخلاف على الميراث.

وتبين أيضا أن الجاني أخرج من بين طيات ملابسه آلة حادة وسدد عدة طعنات في جسد والده منها طعنة بالرقبة مما أدى إلى وفاته متأثرا بجراحه الخطيرة، كما تبين أن المتهم أقدم على بيع قطعة من الأرض سبق أن منحها له والده بعد زواجه علاوة على جزء من المنزل دون إخبار المجني عليه.

تقسيم الميراث


وعندما علم الضحية بما فعله نجله استدعى شقيقاته وأخبرهم بتقسيم قطعة الأرض بينهم ومنح قطعة أرض أخرى لأبناء ابنه المتهم بدلا منه حتى لا يقوم ببيعها ما أغضب الجاني وتشاجر مع والده مما أدى إلى وفاته.

وتمكنت القوات من ضبط المتهم وتحرر محضر بالواقعة وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية حياله وبالعرض على النيابة العامة أمرت بحبسه أربعة أيام على ذمة التحقيق مع التجديد له في الموعد القانوني.

وفي واقعة أخرى تمكن قطاع الأمن العام برئاسة اللواء علاء سليم مساعد وزير الداخلية في وقت سابق من ضبط مرتكبي واقعة مقتل قائد مركبة "توك توك" والاستيلاء على المركبة بالشرقية.  

وكان مركز شرطة ههيا بمديرية أمن الشرقية تلقى بلاغا بالعثور على جُثة لأحد الأشخاص بقطعة أرض زراعية بقرية العدوة بدائرة المركز والعثور بجوارها على سلاح أبيض "كتر".

وتوصلت تحريات فريق البحث المشكل برئاسة قطاع الأمن العام وبمشاركة إدارة البحث الجنائي بمديرية أمن الشرقية إلى تحديد شخصية المجني عليه (سائق مركبة "توك توك" مُقيم بدائرة المركز)، وأن وراء ارتكاب الواقعة (شخصين، مقيمين بدائرة المركز).

اعترافات المجنى عليه


وعقب تقنين الإجراءات تم استهدافهما وضبطهما وبمواجهتهما اعترفا بارتكاب الواقعة وقررا باتفاقهما على استدراج أحد قائدي مركبات "التوك توك" لمنطقة نائية والتخلص منه بقتله والاستيلاء على ما بحوزته وإعدادهما سلاح أبيض "كتر" لتنفيذ مخططهما.

وقاما باستدراج المجني عليه بزعم توصيلهما ولدى وصولهم لمكان العثور على الجثة قاما بالتعدي عليه بالسلاح الأبيض مما تسبب في إصابته التي أودت بحياته وألقياه بمكان العثور واستوليا على مركبة "التوك توك" وهاتفه المحمول.
Advertisements
Advertisements
الجريدة الرسمية