الأحد 26 يناير 2020
رئيس التحرير
عصام كامل

طوارئ في شرم الشيخ لاستقبال السيسي وضيوف منتدى شباب العالم (صور)

ينطلق منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ غدا السبت، خلال الفترة من 14 إلى 17 ديسمبر الجاري برعاية وحضور الرئيس عبد الفتاح السيسي، حيث من المقرر أن يشهد المنتدى عقد العديد من الجلسات.



وتشهد مدينة شرم الشيخ استعدادات أمنية وتنظيمة مكثفة تزامنا مع إنطلاق النسخة الثالثة من منتدى شباب العالم 2019، حيث أنهت محافظة جنوب سيناء والقيادات الأمنية اللمسات النهائية لانطلاق فعاليات المنتدى.

وأنهت مدينة شرم الشيخ استعداداتها، حيث تفقدت القيادات الأمنية والتنظيمية مركز المؤتمرات الدولي وقاعات المؤتمرات للوقوف على الاستعدادات الخاصة بالمؤتمر.

وشهدت مدينة شرم الشيخ أعمال التجميل والتطوير وتركيب الأعلام وقص وتهذيب الأشجار والمسطحات الخضراء، وصيانة البلدورات والأرصفة وأعمدة الإضاءة والدهانات.

وتم تجهيز قاعة كبار الزوار بمطار شرم الشيخ والمداخل والمخارج بالورود، وتجديد الطريق المؤدي للمطار مع رفع درجة الاستعداد القصوى من التأمين كما شهد محيط مركز المؤتمرات ومطار شرم الشيخ وفنادق المدينة أعمال تجميل ورصف ودهانات للطرق ووضع الأعلام على أعمدة الإنارة واللافتات الخاصة بالمؤتمر.

وتم رصف عدد من الشوارع الرئيسية والجانبية وصيانة أعمدة الإنارة بطريق المطار ومحيط مركز المؤتمرات واستنفرت جميع الوحدات المحلية والمديريات الخدمية والأمنية بمختلف قطاعات المحافظة لاستقبال الضيوف حيث تم تكثيف أعمال المرور والمتابعة الميدانية لمختلف القطاعات وتأكيد جاهزية المحافظة تمامًا لتنظيم واستضافة هذا الحدث الكبير، كما أجرت القيادة السياسية والتنفيذية بالمحافظة جولات ميدانية بالمدينة لتفقد ما يجرى تنفيذه من أعمال.

ووضعت الأجهزة الأمنية بالاشتراك مع القوات المسلحة خطتها لتأمين المؤتمر عن طريق استخدام عدة نقاط تفتيش قبل الدخول للمؤتمر والتمسك بالحرم الآمن وعدم السماح بترك سيارات قريبة من المركز أو فنادق الإقامة، فضلا عن إجراء عملية مسح شامل وكامل للمنطقة بأكملها بأجهزة البحث عن المواد المتفجرة والتشويش عليها والكلاب البوليسية.

كما تم نشر الأكمنة الثابتة والمتحركة بالمدينة وبطول المطار ورفع درجة الاشتباه السياسي والجنائي في كل أنحاء المدينة، كما قامت إدارة المفرقعات بتمشيط محيط مركز المؤتمرات وقاعات الجلسات بالكامل للتأكد من عدم وجود أي مفرقعات أو مواد مشتبه فيها، ورفع أي سيارة متوقفة في محيط المركز، بالإضافة إلى رفع درجة الاستعداد القصوى والتعامل الفوري والسريع مع أي مشتبه به.

ووضعت الأجهزة الأمنية خطة مرورية تضمن عدم وجود أي تكدسات مرورية بالمنطقة وإيجاد محاور وطرق بديلة خاصة في الأيام التي يقام بها المؤتمر ووضعت الأجهزة الأمنية كاميرات المراقبة في المنطقة وأقامت غرفة عمليات بمديرية أمن جنوب سيناء وربطها بالخدمات الأمنية بالشوارع لرصد كل ما يخل بالأمن، فضلا عن تحريك سيارات شرطة مزودة بكاميرات مراقبة لرصد أي وقائع بالفيديو والصور.

وشنت مديرية الأمن حملات تمشيطية للوديان وغلق المدقات الجبلية الوعرة في عمق الجبال وتمشطها بالتنسيق مع القوات المسلحة وتمت الاستعانة بمنظومة إلكترونية متصلة بكاميرات حديثة للرؤية الليلية.

وتشهد محافظة جنوب سيناء حالة من الاستنفار الأمني بجميع مداخل ومخارج المحافظة، بالإضافة إلى التشديدات الأمنية بجميع الكمائن الثابتة بداية من نفق الشهيد أحمد حمدي وحتى مدينة طابا استعدادا للمنتدى، حيث تفحص القوات هوية الركاب القادمين إلى المحافظة والتحري عن أي شخص مشتبه به.

وتم توسيع دائرة الاشتباه بمدينة شرم الشيخ والقيام بفحص القاطنين في الشقق السكنية بمدينة طور سيناء وشرم الشيخ والقيام بحملات يومية بأحياء شرم الشيخ لفحص العاملين بالفنادق والمقيمين بحي النور والرويسات والقرى السياحية ودلتا شرم وجميع القادمين إلى مدينة شرم الشيخ والكشف الأمني عليهم كإجراء احتياطي للاستعداد للمنتدى.

كما أنهت اللجنة المنظمة للمنتدى كافة الاستعدادات الخاصة بالمنتدى فضلا عن تجهيز مركز المؤتمرات الدولي بشرم الشيخ.

ويناقش منتدى شباب العالم بمدينة شرم الشيخ موضوعات الأمن الغذائي، والبيئة والمناخ، وسلسلة الكتل، والذكاء الاصطناعي، والاتحاد من أجل المتوسط، وتمكين المرأة، والفن والسينما.

ويشهد المنتدى عدة فعاليات تتعلق بريادة الأعمال واستخدام التكنولوجيا الحديثة وتطبيقاتها، وذلك تماشيا مع أجندة المنتدى التي تضم محوري الإبداع والتنمية.

كما يعقد منتدى شباب العالم في نسخته الثالثة نموذج الاتحاد من أجل المتوسط لمواكبة القضايا الإقليمية والدولية الراهنة.

وسيتم تمثيل دول الاتحاد الأوروبي ودول شرق وجنوب المتوسط من قبل الشباب من أجل تحقيق الاستقرار والسلام والتنمية على الصعيد الإقليمي.

كما سيتم عقد النموذج لمناقشة القضايا ذات الصلة بهدف الخروج بتوصيات لتعزيز التعاون والحوار الإقليمي.

وسيتم أيضا تنفيذ المبادرات ذات التأثير المباشر على مواطني الدول الأعضاء .

وسيركز المنتدى على الأهداف الاستراتيجية الثلاثة للمنطقة وهى: التكامل وتنمية الإنسان والاستقرار في ضوء القضايا والتحديات الحالية التى تحدث في المنطقة.