X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الإثنين 18 نوفمبر 2019 م
جهاز مدينة القاهرة يقدم خدمة جديدة للمواطنين بخصوص قراءات العدادات علاء رزق: الضرائب تمثل 12% من الناتج المحلي رئيس القومي للبحوث: منتدى القاهرة للعلوم منصة لتبادل المعلومات المشرف على الكرة بالمقاولون: شوقي غريب وراء طفرة المنتخب الأوليمبي الأهلي 2002 ضيفا على الزهور في تصفيات القطاعات الأهلي 2001 ضيفا ثقيلا على طلائع الجيش في دوري الجمهورية اليوم.. الغرف التجارية تنظم منتدى الأعمال «المصري - الفلبيني» «المحافظين» يسأل وزير التعليم العالي عن استبعاد مرشحين للانتخابات الطلابية بالجامعات ضبط 122 ألف قطعة "كيك وشيكولاتة" منتهية الصلاحية في الجيزة إصابة 33 شخصا حصيلة حوادث الشرقية في 24 ساعة (صور) اليوم.. انطلاق حملة الكشف المبكر عن سرطان الثدي بكفر الشيخ نجل أحمد السقا يهنئ والديه بعيد زواجهما (صور) اليوم.. المنتخب الأوليمبي يختتم استعداداته لمواجهة جنوب أفريقيا سفير غانا يستقبل منتخب بلاده الأوليمبي ويطالبهم بالفوز على كوت ديفوار (صور) الاستماع للشهود في مصرع ربة منزل تحت عجلات قطار بالعياط اليوم.. الأوقاف تنظم ندوة علمية بعنوان «نبي الرحمة» بالدقهلية أحمد ونيس وغادة الوكيل وحاتم زاهر أبرز التعيينات الجديدة بحزب الغد (صور) وصول برنامج التوعية الأسرية بمركز الأزهر للفتوى الإلكترونية للسويس اليوم قنصوة: الإسكندرية مدينة غنية بالآثار اليونانية



تفضيلات القراء

أهم موضوعات خارج الحدود + المزيد
أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

رئيس أكبر بنك في لبنان يقدم خارطة طريق لحل الأزمة الاقتصادية بالبلاد

الإثنين 21/أكتوبر/2019 - 09:56 ص
صورة أرشيفية صورة أرشيفية
 
كشف أكبر مسئول في "بلوم بنك"، الذي يعد أكبر بنك في لبنان من حيث الأصول، أن الحكومة ستكون قادرة على تطبيق التغييرات والإصلاحات الهيكلية المطلوبة لتحقيق التوازن في الاقتصاد بما يخرج البلاد من أزمتها الحالية، لكن وفق شروط معينة.

وفي مقابلة مع صحيفة "ذا ناشيونال" الإماراتية الناطقة بالإنجليزية، أبدى رئيس مجلس إدارة البنك سعد الأزهري تفاؤله حتى في ظل الاحتجاجات التي يشهدها لبنان منذ أيام احتجاجا على تردي الأوضاع الاقتصادية.

وقال: "رغم أن لبنان يمر بوقت صعب فإن الإصلاحات الاقتصادية الجادة ستنفذ في نهاية المطاف في جوانب مرتبطة بالاستدامة المالية والحوكمة والمشاريع الحكومية وجودة بيئة الاستثمار".

ويعد لبنان ثالث أكثر الدول مديونية في العالم بحيث تتجاوز نسبة الدين العام إلى الناتج المحلي 150 بالمائة، ومن المتوقع أن ترتفع إلى بحلول نهاية العام، فيما يبلغ إجمالي الديون المستحقة على لبنان نحو 86 مليار دولار.

ولم ينمُ الاقتصاد اللبناني في العام الماضي سوى بنسبة 0.3 %، ومن المتوقع أن يتباطأ النمو خلال العام الجاري إلى 0.2 بالمائة، بحسب توقعات صندوق النقد الدولي.

وكان لبنان قد تلقى تعهدات بـ11 مليار دولار في مؤتمر "سيدر" للمانحين الذي عقد في باريس خلال العام الماضي، لكن هذه التعهدات ربطت بتنفيذ إصلاحات كخفض العجز المالي بنحو 1 % سنويا خلال السنوات الخمس المقبلة.

وسبق أن قدمت دول غربية مساعدات مالية سمحت للبنان بتحدي ظروفه الصعبة لسنوات، لكن هذه المرة أكدت أن الأموال لن تصل بيروت إلا في حال تطبيق الإصلاحات، وفق "رويترز".

وبحسب الأزهري، فإن التعهدات التي حصل عليها لبنان في مؤتمر "سيدار"، بالإضافة إلى عمليات التنقيب عن النفط والغاز في البحر المتوسط التي ستبدأ في نوفمبر أمام السواحل اللبنانية، ستؤدي إلى إحداث تحول في الاقتصاد اللبناني على نحو مستدام.

لكن المصرفي اللبناني أكد أن "الأمر يستلزم إرادة سياسية قوية وتوافقا بشأن الإصلاحات، وتفهما من جانب الشعب لهذه الإصلاحات".

وأشار الأزهري إلى أن المرحلة الانتقالية "يمكن أن تكون مؤلمة بشكل جزئي، لكن الإصلاحات فيها تستحق العناء، نظرا للآثار التي ستتركها على المدى البعيد".

ويشهد لبنان منذ الخميس الماضي احتجاجات عارمة، بعدما أعلنت حكومة رئيس الوزراء سعد الحريري نيتها فرض ضرائب على مكالمات التطبيقات الذكية مثل "واتس آب".

ورغم تراجع الحكومة عن هذه الضرائب، فإن الاحتجاجات تواصلت، وبعدما كانت ذات مطالب اقتصادية أصبحت تنادي بإسقاط النظام في لبنان، حيث يتهم المتظاهرون الطبقة السياسية كلها بالفساد.

وتتصدر أزمة الكهرباء المزمنة ملف الإصلاحات في لبنان، إذ يرى كثيرون أن هذه المشكلة هي الرمز الرئيسي للفساد الذي أدى إلى تدهور الخدمات والبنية التحتية، وتفاقم الدين العام.

موضوعات متعلقة

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات