X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأحد 21 أبريل 2019 م
حزب النور يشكل لجانا لتعريف الناخبين بأماكن التصويت (صور) إقبال كثيف بلجان أسيوط في اليوم الثاني للاستفتاء على تعديل الدستور (صور) تزاحم الناخبين للإدلاء بأصواتهم في اليوم الثاني من الاستفتاء (صور وفيديو) طوابير أمام لجان مطار القاهرة في ثاني أيام الاستفتاء على تعديل الدستور (صور) "النور" يحشد أعضاءه أمام اللجان بالبحيرة في اليوم الثاني للاستفتاء (صور) رئيس جهاز "6 أكتوبر" يواصل اجتماعاته مع السكان لمناقشة مشاكلهم "عمليات النيابة الإدارية" بالإسكندرية: لم نرصد مشكلات باللجان "الآثار" تحدد حرم منزل السحيمي وباب مسجد قوصون بالقاهرة بالأسماء.. إحالة 29 مسئولًا بـ"الإصلاح الزراعي" للمحاكمة (مستندات) طالب يوجه رسالة لشباب المنيا: "مصر محتاجاكم علشان نعيش في أمان" (فيديو) لاسارتي يدرس المصري بالفيديو قبل مواجهة الخميس مصدر أمني: انتشار الخدمات الأمنية في محيط مقار الاقتراع على الاستفتاء وزير الإسكان: تخصيص 113 قطعة أرض بالمدن الجديدة لإقامة مشروعات استثمارية "نخل" بشمال سيناء تحتل المركز الأول في التصويت على التعديلات الدستورية عامل يشرع في قتل فكهاني في مشاجرة بسبب خلافات الجيرة ببنها إقبال كثيف بلجنة الموقف الجديد للمغتربين في الإسكندرية (صور) إقبال كثيف بلجان مدرسة القومية بالزمالك في ثاني أيام الاستفتاء توافد المواطنين للإدلاء بأصواتهم بلجان المهندسين (صور) "عمليات الهجرة" تواصل عملها لمتابعة الاستفتاء على تعديل الدستور 2019



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

لندنستان !

الثلاثاء 12/فبراير/2019 - 12:56 م
 
هذا هو عنوان الفصل السادس عشر لكتاب "مارك كورتيس" (التاريخ السرى لتآمر بريطانيا مع الأصوليين) وفى مقدمته يقول: كانت لندن في التسعينات من مراكز العالم الكبرى بالنسبة للجماعات الإسلامية المتطرفة على غرار الجماعة الإسلامية المسلحة الجزائرية، والجماعة الإسلامية الليبية المقاتلة، وجماعة الجهاد المصرية، والقاعدة نفسها من خلال مكتبها، لجنة الشورى والإصلاح..

وكانت كلها كلها قد أنشأت قواعد في لندن. كانت القاعدة تعتبر لندن المركز العربى لعملياتها في أوروبا، وكان كثيرون من معاوني بن لادن الرئيسين يعملون من هناك. وتم جمع ملايين الجنيهات في بريطانيا لتمويل قضايا الإرهاب وتجنيد المجاهدين للقتال في شتى أنحاء العالم، من أفغانستان لليمن.. وكان ما سمى (عهد الأمن) بين المتأسلمين المتطرفين في بريطانيا وإدارات الأمن سمة أساسية للندنستان.

وينقل المؤلف وصف "كريسبن بلاك"، المحلل السابق لمعلومات المخابرات في رئاسة مجلس الوزراء البريطاني لهذا العهد فيقول: إن هذا العهد عادة بريطانية قديمة وتقضى بتوفير الملجأ والرفاهية للمتطرفين المتأسلمين على أساس افتراضي صامت بأننا إذا وفرنا لهم الملاذ الآمن فإنهم لن يهاجموننا.. كما ينقل عن ضابط في الفرع الخاص وصفه لهذا الاتفاق بأنها صفقة بريطانية مع شذاذ الآفاق!

غير أن المؤلف يكشف أن عهد الأمن هذا، أو الصفقة البريطانية مع المتأسلمين، لم تمت ببساطة مع ١١ سبتمبر. فقد سمح لمتطرفين إسلاميين فرادى مثل "أبى حمزة" و"أبى قتادة" بمواصلة أنشطتهم المتطرفة، لأنه كان يسود اعتقاد بأن التواطؤ مع المتأسلمين مفيد لمساندة السياسة الخارجية البريطانية.

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات