X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الأربعاء 18 سبتمبر 2019 م
أحمد سعد يستعد لجولة غنائية في الإمارات الأسبوع المقبل حكم السوبر وش السعد للزمالك.. نحس على الأهلي رفع 875 طن قمامة وإزالة دور مخالف في المنصورة وزير الرياضة ينهي أزمة إيقاف نشاط كرة السرعة بمصر (GREE) الإنجليزية تدرس استخراج الطاقة من القمامة بالمنصورة (صور) جالطة سراي يتعادل سلبيًا مع كلوب بروج بدوري أبطال أوروبا توتنهام يسقط في فخ التعادل مع أولمبياكوس 2/2 بدوري أبطال أوروبا لحظة ضبط عاطلين بحوزتهما 119 طربة حشيش بالقليوبية (فيديو) لحظة ضبط 3 أشخاص لقيامهم بالاتجار في النقد الأجنبى بمدينة نصر (فيديو) محمد رمضان ودنيا غانم يتصدران قائمة المرشحين لجوائز «نيكلوديون» بأبو ظبي دي ماريا وإيكاردي يقودان هجوم باريس سان جيرمان ضد ريـال مدريد اسعار مواد البناء اليوم الأربعاء 18 / 9/ 2019.. اسعار الحديد والأسمنت.. سعر متر السيراميك اليوم.. اسعار الطوب اليوم.. اسعار الرخام والجرانيت كواليس انضمام مصطفى كمال لجهاز المنتخب واستبعاد أيمن طاهر البابا تواضروس: الفساد يهدم الشعوب و«الفهلوة» لا تبني أوطان منتخب مصر "للاعبين القدامى" يتعادل مع الباجور (صور) الأقصر تستضيف 55 طالبا ألمانيا للترويج للسياحة الثقافية كوتينيو يقود بايرن ميونخ في مواجهة النجم الأحمر بدوري أبطال أوروبا سموحة ٢٠٠١ يتعادل مع المقاولون 1-1 في دوري الجمهورية (صور) محرز وسترلينج يقودان هجوم مان سيتي أمام شاختار بدوري الأبطال



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

السيسي في باليرمو.. لماذا؟!

الثلاثاء 13/نوفمبر/2018 - 12:58 م
 
حتى اتصال رئيس الوزراء الإيطالي تليفونيا بالرئيس المصرى، لم يكن قد تقرر مشاركة مصر على مستوى القمة في مؤتمر باليرمو الذي دعت إليه إيطاليا لتحريك الأزمة الليبية وحلحلة حلها.. فهذا المؤتمر يعقد في ظل خلافات دولية كبيرة حول حل المشكلة الليبية، خاصة بين فرنسا وإيطاليا..

كما أن إيطاليا دعت أطراف متورطة في ممارسة عنف داخل ليبيا لهذا المؤتمر، ومن بينها إخوان ليبيا.. فضلا عن ثمة شكوك تحيط بالموقف الايطالى بخصوص ليبيا والذي يدعم السراج وحكومته ويبغى تمكينها من السيطرة على كامل ليبيا بمساعدة بعض المليشيات المرتبطة بعلاقات قوية مع إخوان ليبيا، وهى المليشيات التي تريد إدماجها في الجيش الليبى بعد الإطاحة بقائده خليفة حفتر.

غير أن مشاركة مصر وبهذا المستوى الرفيع في المؤتمر يمنحها الفرصةَ لأن تعيد تصحيح الوضع في ليبيا ويساعد على عدم فرض حل على الأشقاء في ليبيا لا يرضيهم، ويضمن في ذات الوقت الحفاظ على الأمن القومى المصرى الذي سوف يتضرر كثيرا لو تم تمكين إخوان ليبيا والمليشيات التابعة لها والحليفة معها من السيطرة على كل أراضى ليبيا، وليس غربها فقط كما هو الحال حاليا.

ويساعد على ذلك اقتراب الموقف الفرنسي والموقف الروسى من الموقف المصرى، خاصة فيما يتعلق بضرورة إجراء انتخابات جديدة في ليبيا بدون إبطاء، ورفض إدماج الميليشيات المسلحة التي مارست عنفا وإرهابا في الجيش الليبى، مع الاعتراف بقيادة حفتر لهذا الجيش، خاصة بعد التقدم الذي حققه في محاربة داعش والتنظيمات الإرهابية في ليبيا.. ومشاركة الرئيس السيسي شخصيا في هذا المؤتمر، التي تعد لفتة مصرية طيبة تجاه إيطاليا.

فإنه يعطى للموقف المصرى تجاه ليبيا قوة أكبر، حيث يمنح إشارة للجميع وليس للإيطاليين فقط إشارة واضحة بأن قضية ليبيا شديدة الأهمية لمصر ولأمنها القومى، ولن تتخلى عن ثوابت الحل لمشكلتها التي أعلنتها من قبل، خاصة وأنها تلقى قبولا من أغلب الليبيين.. باختصار هي رسالة أن مصر طرف مهم وأصيل في المشكلة الليبية لا يمكن تجاوزه أو تجاهل مواقفه ومصالحه. 

مقالات أخرى للكاتب

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات