X
اسعار العملات اسعار الذهب الطقس ارقام تهمك خدمات حكومية عبر الإنترنت حجز تذاكر الطيران حجز تذاكر سكك حديد مصر الصفحات الرسمية للوزارات والجهات الحكومية أحدث الوظائف الحكومية دفع فواتير التليفون فواتير الكهرباء حجز تذاكر دار الأوبرا و ساقية الصاوي شاهد العالم بالبعد الثالث حركة الطائرات في العالم لحظة بلحظة في السينما الآن مواقيت الصلاة وظائف خالية خدمات لذوي الإحتياجات الخاصة خدمات لشباب الخريجين حجز مجاني لجميع فنادق العالم خدمات الهيئة القومية للتأمين الإجتماعى
رئيس التحرير عصام كامل
الخميس 18 يوليو 2019 م
مصري يحصل على 100 ألف جنيه مستحقاته عن فترة عمله بالكويت مخرج فيلم "Deadpool": "لدي خطط مجنونة وأفكار رائعة للجزء الثالث" إجراءات تنسيقية تمهيدًا لبدء تطبيق منظومة النظافة الجديدة في أسيوط رئيس حي العامرية ينقل طفلا من القسم لدور الرعاية غرق طفل أثناء السباحة بنهر النيل في أسيوط بروتوكول تعاون بين "تنمية التجارة" و"اتحاد البنوك" لإتاحة خدمات السجل التجاري تعاون بين المنيا وهيلدسهايم الألمانية في الترويج السياحي وإدارة المخلفات نسمة النجار تنتظر عرض "اللي خلف ما نمش" وتشارك في "اللعبة" عمر صلاح يقترب من حراسة مرمى الزمالك أمام الجونة تعرف على ضيوف شريف مدكور على قناة "الحياة" الأسبوع المقبل مدرب السنغال: وجه أفريقيا الحقيقي سيظهر في نهائي كأس الأمم وزير الأوقاف يلتقي محافظ القاهرة غدا لتنظيم صلاة عيد الأضحى «زراعيين الوادي الجديد» تحقق المركز الأول في تحصيل المستحقات النقابية 17 مليون دولار حجم خسائر الاتحاد الأفريقي كفافي: إتاحة السجل التجاري إلكترونيا يحد من مخاطر الائتمان والفساد والتزوير برنامج الزمالك لمواجهة الجونة برلماني يطالب التعليم العالي بزيادة منح كليات القمة لطلاب مطروح أبوريدة: السيسي حريص على دعم أبناء أفريقيا اليابان أكثر الدول في تحقيق إيرادات لفيلم ديزني "علاء الدين"



تفضيلات القراء

أهم الاخبار + المزيد
أهم الفيديوهات + المزيد
مقالات الرأي + المزيد
فيتو على فيسبوك

كاريكاتير + المزيد



 

حلبة الصراع

الخميس 08/نوفمبر/2018 - 11:59 ص
 
واقع جديد بدأ يتشكل ويرسم خريطة مختلفة للسوق العقاري المصري، وذلك في ظل الكثير من المتغيرات التي فرضت نفسها على السوق والعاملين به، وأول تلك المتغيرات دخول الحكومة ممثلة في وزارة الإسكان وبكل قوة في حلبة الصراع والمنافسة بالسوق من خلال حزمة من المشروعات الجديدة، التي تستهدف شرائح الإسكان الفاخر والمتوسط وهو الملعب الذي انفردت به شركات القطاع الخاص لفترات طويلة دون أي مزاحمة من الحكومة.

وما يحسب للتوجه الجديد للوزارة هو إدارة تلك المشروعات بفكر القطاع الخاص بعيدا عن قيود وروتين الأجهزة الحكومية، لكن الأزمة الحقيقية هنا أن طروحات الوزارة قادت حركة الأسعار بالسوق نحو الصعود بشكل مغال فيه دون مراعاة دورها كفاعل أساسي لتحقيق التوازن، ومواجهة أي تحركات سعرية تنعكس سلبيا على حركة السوق، التي تأثرت فعلا وشهدت بطء في المبيعات نتيجة تراجع القوى الشرائية للمواطنين.

وهناك مشكلة أخرى كما يراها بعض المطورين هي أن طروحات الوزارة تمثل منافسة غير عادلة مع الشركات، خاصة أن الوزارة هي مالكة الأرض وصاحبة القرار الوزاري ومانحة التراخيص ولا تخضع للضرائب مقارنة بالقطاع الخاص.

والمؤكد في هذا الأمر أن الوزارة مطالبة بتنفيذ سياستها الحالية بإقامة مشروعات جديدة ومزاحمة القطاع الخاص، لكن في بعض المناطق المحرومة من الاستثمار والبعيدة عن أولويات واهتمامات المطورين العقاريين وعلى رأس تلك المناطق محافظات الصعيد، التي لا تزال بعيدة تماما عن توجهات المستثمرين والمطورين العقاريين، وتعد أرض خصبة للاستثمار وتتمتع بقوى شرائية كبيرة لم تختبر بعد، ودخول الوزارة ممثلة في هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة في مشروعات استثمارية جديدة بمحافظات الجنوب يشجع بكل تأكيد هرولة المطورين خلفها.

أخبار تهمك

تابعنا على

تعليقات Facebook

سياسة التعليقات