< محمد جمال يكتب: احذروا أفلام ديزني للأطفال
فيتو
رئيس التحرير
عصام كامل

محمد جمال يكتب: احذروا أفلام ديزني للأطفال

 محمد جمال
محمد جمال

على مدار الأسابيع الماضية، أثارت شركة ديزني الجدل بفيلمها الكارتون الجديد Lightyear والذي تضمن مشاهد مثلية، الأمر الذي أثار حالة من الغضب والجدل أدت إلى منعه في العديد من الدول العربية، رغم تناوله شخصية كرتونية شهيرة ارتبط بها الجمهور العربي والمصري في سلسلة الرسوم المتحركة «TOY STORY». 

يتناول الفيلم قصة حارس الفضاء «باز يطير»، الذي ظهر في سلسلة أفلام «ديزني» الشهيرة، وبسبب مشاهد لقبلة بين شخصين من مثلييي الجنس ضمن أحداث الفيلم، تم رفض الفيلم في عدة دول رقابيا، منها الكويت والبحرين والسعودية.

ضغوطات "داخلية"

يتخلل فيلم الأطفال "لايت يير"، لقطة لقبلة "مثلية" بين امرأتين، وهو ما أثار جدلا كبيرا حول العالم، خاصة أن الفيلم مخصص لفئة الأطفال وعلى الرغم من أن شركة ديزني قد أزالت اللقطة في النسخة الأخيرة للفيلم في مارس الماضي، لكن ضغوطات "داخلية" كبيرة أجبرت الشركة على إعادة اللقطة. 

 

لم يقتصر الأمر على هذا المشهد فقط أو حتى الفيلم بأكمله بل هناك اتجاه من ديزني وغيرها من الشركات العالمية إلى دعم المثلية الجنسية في الأفلام والأعمال الفنية القادمة، الأمر الذي يشكل خطرا على قيم وثقافة المجتمع العربي خاصة إذا كان متابعي هذه الأفلام من الأطفال.

الرقابة المصرية

لم يتم منع فيلم ديزني الجديد أو إجازة عرضه في مصر حتى الآن، حيث لم يُعرض الفيلم على الرقابة حتى الآن ولم تتم مشاهدته، لكني على ثقة بأن الرقابة المصرية عند مراجعتها الفيلم ستصدر قرارا بحظر الفيلم داخل مصر.

 

قرار الحظر سيكون حتميا من قبل الرقابة المصرية، نظرا لكون مشاهد المثلية الجنسية في أفلام الكرتون التي تروج لها ديزني، مصيبة كبيرة، لأن ما سيقومون بدسه من مضامين ستكون منتشرة بلا نهاية.

 

------------------------------------------------------------------------

(  *  ) فنان مصري وأحد أبناء مبادرة "ابدأ حلمك" التي أطلقتها وزارة الثقافة