< بعد هجرة أطباء مصر للندن.. جمال شعبان يدق ناقوس الخطر
فيتو
رئيس التحرير
عصام كامل

بعد هجرة أطباء مصر للندن.. جمال شعبان يدق ناقوس الخطر

الدكتور جمال شعبان
الدكتور جمال شعبان

دق الدكتور جمال شعبان، العميد السابق لمعهد القلب القومي، ناقوس الخطر، بسبب هجرة الأطباء حديثي التخرج إلى لندن وتفضيلهم ممارسة عملهم بمهنة الطب بعيدًا عن وطنهم الأم مصر،  مؤكدًا أن عددا كبيرًا من الأطباء المصريين حديثى التخرج دفعات (٢٠١٦ و٢٠١٧ و٢٠١٨ ) غادرو مصر إلى لندن بدون عودة للممارسة مهنة الطب هناك، ورحبت بهم انجلترا.

هجرة أطباء مصر

واقترح الدكتور جمال شعبان تشكيل مجلس أعلي لشئون شباب الأطباء حديثي التخرج، لحل مشكلاتهم ورسم خطة طريق للتدريب الطبي للحد من ظاهرة نزيف العقول الطبية من مختلف كليات الطب فى مصر. 
وكتب الدكتور جمال شعبان تدوينة على الفيس بوك "رسالة إلى من يهمه الأمر.. نزيف العقول في المجال الطبي (وإنجلترا رحبت بيهم وخدتهم على الجاهز)
وتابع جمال شعبان حديثه قائلًا: "يقول طبيب مصرى يعمل في لندن: راجع من مصر للندن.. فوجئت بطابور فى الجوازات لم أشاهده من قبل، انتهى الأمر إني قعدت فى طابور الجوازات ٥ ساعات.. نفس عدد ساعات السفر من القاهرة للندن". 

أطباء حديثي التخرج 

وجاء في الرسالة "الطابور كان معظمه شباب من حديثي التخرج، كنت فاكرهم طلبة من مصر جايين يدرسوا فى لندن. بعد فترة بدأت الناس اللى فى الطابور تتكلم وتتعرف على بعض. فوجئت أن الأغلبية العظمى اللى على الطيارة دكاترة من الدفعات الحديثة جايين يشتغلون بانجلترا. بعضهم جاى يستلم شغل لأول مرة في انجلترا، الدفعات ٢٠١٦ و٢٠١٧ و٢٠١٨، من مختلف كليات الطب فى مصر، ولاد وبنات، منهم من  كان ليه نيابات سابها، واللي كان ليه تكليف سابه، ولم يفكر أحد فى التقدم للدراسات العليا، وبيقولولى احنا كل دفعتنا بره مصر."
وتابع "كل واحد فيهم حاطط لنفسه خطة وناوى على training number، ثم وظيفة استشارى فى ست إلى عشر سنوات على حسب التخصص.. وبعدين بعد خمس ساعات وصلت لضابط الجوازات، لقيته بيضحك وبيقولى: انت كمان دكتور؟.. طيارة مصر للندن بتبقى كلها دكاترة، امال مين اللى بيعالج العيانين  فى مصر؟!"


وأضافت الرسالة: "كنت سعيدا أن الدكاترة من الدفعات الحديثة لها هدف واضح وطريق واضح قدامهم، بس متضايق أن مصر خسرت كل هؤلاء الدكاترة من الجنسين، اللى هم خيرة شباب مصر، وانجلترا رحبت بيهم وخدتهم على الجاهز، وهتعمل منهم عباقرة وعظماء فى كل التخصصات، الدكاترة دول ما اشتغلوش فى مصر خالص ومش عايزين يخوضوا التجربة الفاشلة حتما، سافروا بعد التخرج على طول، ومش ناويين يرجعوا أبدا، ومش حاطين مصر على قائمة الاختيارات، عمرهم ما هيرجعوا مصر".

وضع الأطباء في مصر

وتابع "على عكس اللى بيسافر من جيلنا، بيشتغل فترة فى مصر وبعدين يسافر ياخد خبرة والبعض يرجع والبعض مايرجعش.. هذه الأجيال الحديثة عرفت طريقها وأيقنت أنه لا حياة كريمة للطبيب داخل مصر، أضف إلى ذلك منظومة تعليم وتدريب وتخصصات طبية  متراجعة، وشهادات مصرية مشكوك في قيمتها، وعذاب ما بعده عذاب للحصول عليها فقرروا الهجرة بلا عودة.. خسارة ما بعدها خسارة، هذا النزيف الذى يحدث فى المجال الطبى". 

وعن الحل قال "الحل: نظره واقعية وتعديل سريع لوضع الأطباء العلمى  والتعليمي والتدريبي، ونظام التكليف والتعيين  والتخصص والتسجيل للماجستير والزمالة والكادر المهني والمادي والاجتماعي  فى مصر مما يضمن حياة كريمة لجموع الأطباء ويوقف نزيف الهجرة لخارج البلاد"، قائلًا: "اللي بيخسر مش الأطباء.. اللي بيخسر هى مصر والمريض الغلبان الذى لا حول له ولا قوة"

ووجه جمال شعبان رسالة لوزارة الصحة قائلًا: "بالنسبة لموضوع هجرة الأطباء  دي ظاهرة حقيقية وعندنا عجز في تخصصات كتير زي التخدير والأشعة والحالات الحرجة، وأطالب الأستاذ الدكتور حسام عبد الغفار مساعد وزير الصحة العالم الخلوق مراجعة النقابة ومصلحة الجوازات لمعرفة النسب الحقيقية للاستقالات والهجرة وعندي اقتراحات يمكن أن تساعد في مكافحة الظاهرة وحل مشكلات الأطباء". 

واقترح جمال شعبان: "تشكيل مجلس أعلي لشئون شباب الأطباء حديثي التخرج، تحت قيادة الدكتور مجدي يعقوب والدكتور محمد غنيم ود شريف مختار والدكتور عوض تاج الدين، لحل مشكلاتهم ورسم خطة طريق للتدريب الطبي للحد من ظاهرة نزيف العقول الطبية".