< لطلاب الثانوية العامة.. رابط موقع التنسيق الإلكتروني
فيتو
رئيس التحرير
عصام كامل

لطلاب الثانوية العامة.. رابط موقع التنسيق الإلكتروني

قررت وزارة التعليم العالى، فتح باب تسجيل الرغبات لطلاب المرحلة الأولى اعتبارًا من يوم السبت الموافق 21/8/2021 وحتى يوم الأربعاء الموافق 25/8/2021.

 

الحد الأدنى للمرحلة الأولى

وقال الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، خلال مؤتمر إعلان نتيجة الثانوية العامة، إن الحد الأدني لقبول طلاب الثانوية العامة ضمن المرحلة الأولي من تنسيق الكليات 2021 هو: 

شعبة العلوم (شعبة علمي علوم) 88.4%.

شعبة الرياضيات 80%.

الشعبة الأدبية (أدبي) 65%.

وكان الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم أعلن نسب النجاح فى الثانوية العامة كما يلي:

نسبة النجاح الإجمالية فى الثانوية العامة 74%:

نسبة نجاح طلاب الشعبة العلمية 76%.

نسبة نجاح طلاب الشعبة الأدبية 70%.

فتح موقع التنسيق

وأعلن وزير التعليم العالي والبحث العلمي، بدء تنسيق المرحلة الأولى عبر بوابة الحكومة المصرية للطلاب الناجحين من الثانوية العامة 2021، السبت المقبل ولمدة 5 أيام، على أن تعلن النتيجة 28 أغسطس الجاري، ويسجل الطلاب رغبات القبول بالكليات والمعاهد عبر الموقع الإلكتروني للتنسيق ومعامل الحاسب الآلي بالجامعات من هنا

 

خدمات موقع التنسيق الإلكتروني

ويعرض موقع التنسيق الإلكتروني العديد من البيانات الهامة والإرشادات للطلاب وهي دليل الطالب لقواعد تنسيق القبول فى الكليات والمعاهد، ودليل اختبارات القدرات على موقع المجلس الأعلي للجامعات، ودليل الإرشادات وأماكن أداء اختبار القدرات.

 

ويعرض موقع التنسيق الإلكتروني أيضًا بيانات أرشيفية عن الحدود الدنيا للكليات لكل من الشعبة العلمية والشعبة الأدبية بداية من عامة 2011 وحتى العام الماضي 2020.

 

ويقدم موقع التسجيل الإلكتروني شرحًا لكيفية الحصول على الرقم السري اللازم لتسجيل رغبات فى موقع التنسيق.

 

تسجيل رغبات طلاب المرحلة الأولى وحجز ونتائج اختبارات القدرات

يعرض موقع التنسيق رابطين أحدهما لتسجيل الرغبات ومازال مكتوبًا أمامه عبارة «التسجيل مغلق»، وكذلك رابط حجز اختبارات القدرات 2021، ومعرفة النتائج التي وردت.

 

يذكر أنه سيتم تشغيل الخدمة بمعامل الحاسبات بالجامعات المصرية خلال المدة المحددة لكل مرحلة من مراحل التنسيق مع اتخاذ كافة الاشتراطات والتدابير الاحترازية التي أقرتها منظمة الصحة العالمية ووزارة الصحة المصرية وتحقيق أقصي درجات التباعد الاجتماعي بما يضمن سلامة الجميع.