بوابة فيتو : ناشطة نسوية: التيارات السلفية تنسج أكاذيب وافتراءات عن «حقوق النساء» (طباعة)
ناشطة نسوية: التيارات السلفية تنسج أكاذيب وافتراءات عن «حقوق النساء»
آخر تحديث: الإثنين 28/01/2019 12:34 م أحمد فوزي سالم
هاجمت المهندسة منى توفيق، الناشطة النسوية، والباحثة في الإسلاميات، التيار السلفي، مؤكدة أنه يمتلك خيالات عن النسوية، تجعله يتصور العلاقة بين الرجل والمرأة «صراع وجود».

كانت ميرفت التلاوي، الأمين العام السابق للمجلس القومي للمرأة، ووزيرة التأمينات الأسبق، انتقدت رؤية حزب النور والسلفيين للنسوية، خلال حديثها بندوة في معرض الكتاب عن سهير القلماوي، الأديبة والسياسية الراحلة، التي كانت في طليعة الحركة النسوية المصرية، وهو ما رد عليه منتصر عمران، القيادي السابق بالجماعة الإسلامية، مؤكدا أن صلب مبادئ النسوية بالمساواة بين الرجل والمرأة في كل شيء، يتعارض مع ثوابت الدين الإسلامي.

وقالت «توفيق» في تصريح خاص لـ«فيتو»: إن ما يزعمه التيار السلفي حول النسوية محض افتراء، لافتة إلى أن التيارات الدينية المتشددة، كانت دائما ضد المرأة، وترفض بمنتهى التحجر مساواة المرأة مع الرجل، مؤكدة أنه حق لا تنازل عنه.

وطالبت الناشطة النسوية، السلفيين بتوجيه جهودهم للاهتمام بحل قضايا أخرى، ناتجة عن التزمت الديني، مثل التحرش، الذي وصلنا فيه إلى المستوى الثانى على مستوى العالم، مؤكدة أن السلفيين يريدون تطبيق نظرتهم للإسلام على النساء فقط.

ورفضت «توفيق» محاولات التيارات الدينية، لممارسة نوع من الوصاية على المجتمع، وكأنهم وكلاء الله في الأرض بحسب قولها، مردفة: «التيار السلفى بأكمله رؤيته غير ملزمة لأحد، ولن يستطيعوا الوقوف أمام طوفان النور والحق والعدل»