الأربعاء 15 يوليه 2020...24 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

56 % انخفاضا في رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب عام 2017

اتصالات وتكنولوجيا
كاسبرسكي لاب

رضا على


كشف تقرير كاسبرسكي لاب الصادر بعنوان "رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها وهجمات التصيد الإلكتروني في الربع الأول من عام 2017"، سجلت "Necurs"، وهي أكبر مصدر تنطلق منه هجمات رسائل البريد الإلكتروني المزعج في العالم عبر شبكات "البوتنت" الخبيثة، انخفاضا نسبيا في حركة توجيه تلك الرسائل. وفي شهر ديسمبر من العام 2016.

تمكنت تكنولوجيات رصد هجمات رسائل البريد المزعج في كاسبرسكي لاب من اكتشاف أكثر من 35 مليون رسالة بريد إلكتروني احتيالية، إلا أن هذا الرقم قد انخفض إلى نحو 7000 في شهر مارس من العام 2017.

كما حدّد تقرير كاسبرسكي لاب بشأن حالات رسائل البريد غير المرغوب فيها الاتجاهات التالية في الربع الأول من عام 2017:

بلغت الحصة العالمية من رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها نحو 56% من حركة البريد الإلكتروني الاعتيادية للربع الأول من العام الماضي، مقارنة مع نسبة 59،9% في الربع الأخير من العام 2016.

وانخفض إجمالي عدد مرفقات البرامج الخبيثة في حركة البريد الإلكتروني بنسبة 2،4 ضعفا، مقارنة مع الربع السابق من العام.

تم استهداف القطاع المالي بما في ذلك البنوك بأكثر من نصف إجمالي هجمات التصيد الإلكتروني(نحو 26%)، وأنظمة الدفع (أكثر من 13%) والتسوق عبر الإنترنت (11% تقريبا ).

وقال داريا جودكوفا، خبير تحليل رسائل البريد الإلكتروني الخبيثة في كاسبرسكي لاب، "في بداية عام 2017 شهدنا عددا من التغييرات في تدفقات رسائل البريد الإلكتروني غير المرغوب فيها، بما في ذلك انخفاضا حادا في عدد الرسائل الجماعية غير المرغوب فيها التي يتم شنها عن طريق شبكة "البوتنت" الخبيثة الأضخم في العالم.