الإثنين 28 سبتمبر 2020...11 صفر 1442 الجريدة الورقية

165 مليون بطاقة فيزا لاتلامسية في أوروبا خلال 2016

اتصالات وتكنولوجيا
صورة ارشيفية

رضا على


أعلنت فيزا أن عدد المعاملات المالية اللاتلامسية عبر بطاقات فيزا في أوروبا وصل إلى ثلاثة مليارات معاملة خلال الفترة من الأول من مايو 2015 وحتى 30 أبريل 2016 وهو ما يعادل ثلاثة اضعاف عدد المعاملات التي تمت خلال نفس الفترة من 2014-2015.

واظهرت الأرقام أن حاملي بطاقات فيزا في أوروبا استخدموا بطاقاتهم 360 مليون مرة خلال شهر أبريل 2016 فقط وهو ما يعادل 140 معاملة مالية في الثانية الواحدة بارتفاع قدره 150% عن شهر أبريل 2015 الذي شهد إجراء 143 مليون معاملة.

والمعاملة اللاتلامسية هي المعاملة التي لا تحتاج إلى ادخال البطاقة في نقطة البيع حيث يمكن إتمام المعاملة من خلال تمرير البطاقة في الهواء بالقرب من نقطة البيع وباستخدام تكنولوجيا NFC، الاتصال عبر حقل قريب، التي يتعين أن تكون البطاقة ونقطة البيع على استعداد للعمل بها.

وارتفعت نسبة المعاملات المالية اللاتلامسية عبر بطاقات فيزا من معاملة لكل 60 معاملة في 2013 إلى معاملة لكل 5 معاملات في 2016 ويرجع ذلك إلى إقبال المتاجر وخاصة التي توفر الاحتياجات اليومية للمتسوقين على استخدام هذه التكنولوجيا المريحة للزبائن وتوفر عليهم الوقت والمجهود.

وتشير الاحصائيات إلى أن معاملات المستهلكين اللاتلامسية بالمطاعم زادت بنسبة 253% وبنسبة 246% في المتاجر، وبنسبة 219% في السوبر ماركت، و196% في متاجر الأطعمة والمشروبات بما فيها مطاعم الوجبات السريعة.

ويوجد في أوروبا حاليا 3.2 مليون نقطة بيع تقبل معاملات لاتلامسية مقارنة بنحو 2.6 مليون نقطة بيع في أبريل 2015 بارتفاع قدره 23% ومن المتوقع أن يستمر هذا العدد في الازدياد حيث أن كل نقاط البيع التي يتم نشرها منذ يناير الماضي تقبل المعاملات اللاتلامسية وهو ما يساعد على تحقيق هدف أن تقبل كل نقاط البيع المنتشرة عند التجار في أوروبا المعاملات اللاتلامسية بحلول 2020.

وتجدر الإشارة إلى أن المستهلكين في بريطانيا وإسبانيا وبولندا هم الأكثر استخداما للدفع اللاتلامسي عبر بطاقات فيزا حيث ارتفع عدد المعاملات اللاتلامسية في بريطانيا من 51 مليون معاملة في أبريل 2015 إلى 153 مليون معاملة في أبريل 2016 بنسبة نمو تقدر بنحو 300%.

وقال تريستان كيرشنير المدير التنفيذي لإدارة المنتجات أن العام الماضي شهد نموا غير مسبوق في عدد المعاملات اللاتلامسية حيث انها تمنح السرعة والسلاسة للمستهلكين والتجار على حد سواء.

وأوضح أن هذا النجاح يعد مؤشرا على جهود فيزا في نشر منتجات وحلول متطورة وذلك في الوقت الذي تقوم فيه الشركة بجهود حثيثة لطرح منتجات وحلول تتسم بالإبداع وتمكن المستهلكين من إتمام عمليات الدفع عبر الأجهزة القابلة للارتداء والهواتف المحمولة.

وكانت فيزا، المزود الحصري لخدمات الدفع في الألعاب الأوليمبية العادية والألعاب الأوليمبية لذوي الاحتياجات الخاصة، أعلنت عن ابتكار جديد سيستخدم في دورة 2016 في ريو دي جانيرو، وهو أول خاتم للدفع قابل للارتداء مزود بحساب فيزا.

وكان تم الكشف عن الخاتم في دبي خلال الافتتاح الرسمي لمركز الابتكار الجديد من فيزا الذي يغطي بخدماته مناطق أوروبا الوسطى والشرقية والشرق الأوسط وأفريقيا.

وسيقدّم خاتم الدفع الذكي من فيزا إلى كل الرياضيين الذين ترعاهم فيزا في ريو دي جانيرو ومجموعهم 45 رياضيا من كل أنحاء العالم ممن يجسّدون قيم فيزا في القبول والتعاون والابتكار.

وخاتم الدفع الذكي من فيزا مزود بتقنية الاتصال عبر حقل قريب، ويتيح للرياضيين من فريق فيزا إمكانية التسوق بمجرد نقر الخاتم على أي جهاز دفع مزود بتقنية الاتصال عبر حقل قريب.