الأربعاء 12 أغسطس 2020...22 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

مخترقون أمريكون يواجهون السجن لسرقة بطاقات SIM

اتصالات وتكنولوجيا
صوره ارشيفيه

منة يحيي


وجه القضاء الأمريكي الاتهام إلى تسعة أشخاص في مؤامرة لاختطاف بطاقات SIM وسرقة العملة المشفرة من الضحايا، ووفقا لوثائق المحكمة حققت المؤامرة أكثر من 2.4 مليون دولار.
اضافة اعلان

وفي لائحة اتهام، يزعم ممثلو الادعاء في مكتب المدعي العام الأمريكي في ميشيغان أن ستة من الأشخاص الذين يعيشون في أمريكا وأيرلندا، كانوا أعضاء في مجموعة تسمى "المجتمع"، وشاركوا في عملية احتيال لاختطاف بطاقات SIM، حيث يقوم المتسللون بإقناع شركات الهاتف المحمول باستخدام الرشوة أو الخداع، بنقل رقم هاتف إلى بطاقة SIM جديدة.

ومن خلال الوصول إلى رقم الهاتف، يستطيع المحتالون تجاوز تدابير الأمان مثل المصادقة ثنائية العامل، مما يتيح لهم التحكم في حسابات الضحية، وفي كثير من الأحيان، تنطوي عملية الاحتيال على السيطرة على محفظة العملة المشفرة للضحية، مما يتيح للمتسلل الوصول إلى الأموال.

ويُزعم أن الجماعة استخدمت هذه التقنية سبع مرات لسرقة العملة المشفرة، وفي شكوى منفصلة، اتهم ممثلو الادعاء ثلاثة مشغلي شركة الهاتف المحمول بقبول رشاوى كجزء من الجريمة.

ويواجه المتسللون المزعومون العديد من اتهامات الاحتيال وسرقة الهوية، بينما اتُهم موظفو شركة الهاتف بالاحتيال السلكي.