الإثنين 28 سبتمبر 2020...11 صفر 1442 الجريدة الورقية

"إي فاينانس" توقع اتفاقية تعاون مع مكتب "جرانتثورنتون - محمد هلال" لتعزيز الحوكمة

اتصالات وتكنولوجيا جانب من الاتفاقية
جانب من الاتفاقية

رضا علي

وقع إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارة شركة تكنولوجيا تشغيل المنشآت المالية "إي فاينانس"، اتفاقية تعاون مع مكتب جرانتثورنتون - محمد هلال الرائد في مجال التدقيق والاستشارات في مصر، بهدف تعزيز وتطويرمبادئ الحوكمة في الشركة، بما يضمن أعلى معايير الإدارة والكفاءة الاقتصاديةوالنزاهة والشفافية.

اضافة اعلان
 

حضر توقيع الاتفاقية عن مكتب "جرانت ثورنتون - محمد هلال" كل منالدكتور محمد طارق يوسف ،شريك رئيسي ، وحسام البشير، شريك رئيسي ، فضلا عن الدكتور محمد أحمد نصر، رئيس قطاع المراجعة الداخلية بشركة "إي فاينانس".وتعد تطبيقات الحوكمة المتطورة والفعالة أحد أهم عناصر النجاح المالي والإداريوالاقتصادي، وهي في ذات الوقت أحد أهم خطوط الدفاع للشركات بما يحصنها من أي آثاراقتصادية سلبية قد تحدث ولو بشكل مفاجئ مثل جائحة كورونا (كوفيد 19)، فضلا عن أنهاعنصر جاذب للثقة في أعمال الشركات حتى في أحلك ظروف الأسواق.كما تضمن الحوكمة الالتزام بأعلى معايير النزاهة والشفافية>

 

وتعزز إجراءات المتابعةوالرقابة الداخلية، وتؤكد النزاهة والحيادية لجميع العاملين في الشركة ابتداءً منمجلس الإدارة  حتى أقل المستويات الإدارية.كذلك، فإن مبادئ الحوكمة المتطورة تحقق الاستفادة القصوى من نظم المحاسبةوخاصة في عمليات الضبط الداخلي، بما يضمن أعلى مستوى ممكن من الشفافية والإفصاح فيالتقارير المالية والإدارية.

 

وقال إبراهيم سرحان، رئيس مجلس إدارةشركة إي فاينانس أن الاتفاقية تأتي في إطار سعي الشركة الدائم لتعظيم عوائدها عبرتحقيق الكفاءة الاقتصادية، خاصة في ظل ما توفره الحوكمة من تأسيس هياكل ديناميكيةلصنع واتخاذ القرار بأسرع وأدق الطرق وأكثرها كفاءة بما يدعم تحقيق الأهداف الاستراتيجيةللشركة.

 

وتابع: "الحوكمة تعمل أيضا على تعزيز قيمة وسمعة الشركة وعلامتها التجاريةوتعزز الثقة في حاضرها ومستقبلها، وتؤكد أهمية مشروعاتها وما تقدمه من قيمة مضافة فيكل خطوة من خطوات اتخاذ القرارات الإدارية والمالية".وقال إن الحوكمة تخلق بيئة عمل مثالية تعزز من أنشطة "إي فاينانس"وتسرع من وتيرة عملياتها فضلا عن تمهيد الطريق للمزيد من الازدهار في أعمال الشركةالتي تلعب دورا محوريا في مشروع الدولة القومي الضخم للتحول الرقمي ونشر الشمولالمالي.

 

وأوضح: "ساهمنا بقوة في أهم مشروعات الدولة المحورية للتحول الرقمي،ونفذنا مهماتنا وأهدافنا بكفاءة، وكان لا بد من أن نحافظ على قدراتنا وكفاءتنا بلونعمل على تطويرها للأفضل، وهذا ما دفعنا إلى إبرام اتفاقية الحوكمة الجديدة معكيان ذو سمعة عالمية مثل مكتب جرانت ثورنتون - محمد هلال".

 

يذكر أن الحوكمة المتطورةكانت عنوان الاهتمام الأكبر لدى الشركات العالمية خلال العقدين الماضيين، كونهاالعنصر الرئيسي في تحديد مستقبل الكيانات الاقتصادية العملاقة.وتزيد الحوكمة الرشيدة من فرص التمويل للشركات وتخفض من تكلفة الاستثمار وترسخمكانتها في أسواق المال وتخفض من درجات المخاطر، كما تحسن قدرتها التنافسية.