الخميس 24 سبتمبر 2020...7 صفر 1442 الجريدة الورقية

«إيدلمان» تكشف أن معظم مستخدمي «فيس بوك» حذفوا حساباتهم نهائيًا

اتصالات وتكنولوجيا

وكالات


كشف تقرير لشركة العلاقات العامة العالمية "إيدلمان" عن أن أكثر من نصف مستخدمي وسائل التواصل الاجتماعي قاموا بحذف حساباتهم في "فيس بوك" و"تويتر" في العام الماضي، ولا يقتصر الأمر على حذف التطبيق من الهواتف الذكية فقط، بل شمل حذف الحساب بالكامل نهائيًا، ووفق التقرير انخفضت ثقة المستخدمين في وسائل التواصل الاجتماعي إلى 41 في المائة في جميع أنحاء العالم، وهي نسبة أقل بـ24 في المائة في بريطانيا.
اضافة اعلان

وكان الكشف الأخير عن استخدام كامبردج أناليتيكا لبيانات مستخدمي "فيس بوك" قد أزعجت الناس، وأن التقرير يشير إلى أن كثيرا منهم قد أصبحوا يشعرون بالفعل بالضيق من الطريقة التي تعمل بها شركات التواصل الاجتماعي.

وقد ساهمت المخاوف بشأن الإعلانات، والحملات الإخبارية المزيفة المدعومة من روسيا، وحتى المخاوف بشأن عبث الانتخابات، في حدوث تأثير كبير في إيمان المستخدمين بما يمكن أن تقدمه وسائل التواصل الاجتماعي.

وطلب 60 في المائة من 9000 شخص عدم الوثوق بشركات التواصل الاجتماعي للتصرف بمسئولية مع البيانات التي يعهدون بها. كما تعتقد نسبة 62 في المائة أن الحكومات يجب أن تتدخل في التنظيم لمساعدة شركات التواصل الاجتماعي للشرطة وطريقة تعاملها مع البيانات.

ووفق التقرير فإن هذه النتيجة ليست مجرد أخبار سيئة لشركات وسائل التواصل الاجتماعي فقط، ولكن أيضًا للمعلنين الذين يساعدون في إبقائهم على قدم وساق.

نصف المستخدمين الآن في هذه المرحلة لم يعودوا راغبين في التضحية بأي من بياناتهم الشخصية مقابل حصولهم على خدمات أفضل مثل التسوق الشخصي أو الإعلانات الأفضل.