الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

«ابني طه ضيف عبد السلام».. قصيدة الجثة رقم 7

صحافة المواطن
صورة ارشيفية

صلاح عبد العزيز


- ابني فين؟
- إنت مين؟
- أبقى أبوه
- اسمك إيه؟
- اسمي ضيف عبد السلام
-وابنك؟
-اسمه: طه ضيف عبد السلام
- حد قالك جثة ابنك نمرة كام؟
- جثة ابني؟ هو مات؟
-لحظة أشوف.....
جثة ابنك نمرة 7 في الكشوف
- هو فين ؟ بس أشوفه...
مستحيل يبقى ابني مات
- هاتلو يا ابني نمرة ( 7 رشيد.رفات)
- هو طه ؟... هو طه!
-لأ يا طه إزاي تموت...
-اصحى يا ابني...
متجاوبنيش بالسكوت
دا إنت تحويشتي اللي كنت شايلها
لوقت صعب...
دا إنت نن عنيا يا ابني...
الصبر من عندك يا رب!
فيها إيه لو كنت يا ابني طاوعت أبوك؟
فيها إيه لو كنت عشت ولو هانوك؟
فيها إيه لو كنت مش لاقي القليل
ما إحنا عايشين
زي ما الناس عايشة يا ابني
في ليل طويل
قلت: نفسي أعيش يا حاج في أرض حرة
أرض تطرح زرعها مش أرض مُرة
وغلبت أبوك وأمك يا طه بالكلام
دا اللي خدناه م العَلامْ
قلتلي اصبر كلها كام يوم في غربة
تعمل القرشين وترجع من أوروبة
شيلت شنطة هدمتك ومشيت وراك
إزاي يا ضيف تبعت لبحر الموت ضناك؟
قوم يا طه... مش عشاني...
طب عشان أمك دي لو عرفت... تموت
هي قالت مركبة طه اللي غرقت؟
قلت لأ..
مركبة طه في أمان
طه عدى من زمان..
دا تلاقيه دلوقت شغال في اليونان
-هاتو تلج لجثة سبعة
-اسمه طه يا باش شاويش
اسمه طه إلهي أولادك تعيش
-طيب امضي واستلم وادفن قوام..
-آني مبنعرفش نمضي
- طيب اختم
- ختم إيه ؟
هوّ أنا حيلتي اللضى
أختم عليه؟
- طيب ابصم واستلم وادفن بسرعة
اللي بعده....
-أيوه يا ابني
اسمك إيه؟