الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

طارق حامد محتفلا بعيد ميلاده: فخور لكوني واحد من هذا الجيل بنادي الزمالك

تريند 122224147_2760370260873219_8468706975273652943_o
الممر الشرفي من لاعبي نادي الزمالك لـ طارق حامد

أحمد خميس

قال طارق حامد نجم نادي الزمالك ومنتخب مصر إنه فخور لكونه واحد من الجيل الحالي في القلعة البيضاء.اضافة اعلان


ونشر طارق حامد عبر صفحته الشخصية بموقع التواصل الاجتماعي فيس بوك صورة للممر الشرفي الذي صنعه له زملاؤه في الفريق الأول بنادي الزمالك على هامش مران الفريق اليوم احتفالا بعيد ميلاده وعلق على الصورة: "فخور لكوني واحد من هذا الجيل فى نادى الزمالك".

وحرص الجهاز الفني للفريق الأول لكرة القدم بالنادي ولاعبو الفريق على الاحتفاء وتهنئة طارق حامد نجم الوسط بمناسبة عيد ميلاده اليوم، وذلك على هامش المران المقام حاليا بملعب عبداللطيف أبو رجيلة.

وقام اللاعبون بعمل ممر شرفي للاعب عقب تهنئته ، احتفاءً به، متمنين له مزيدا من التوفيق والحياة السعيدة، وأن يكون عاما ملئا بالبطولات والإنجازات.

ويحتفل طارق حامد لاعب وسط الفريق الأول لكرة القدم بنادي الزمالك اليوم السبت بعيد ميلاده الـ 32، حيث إنه من مواليد 24 أكتوبر 1988.

ولا يختلف اثنان على إمكانيات وقوة طارق حامد لذلك أطلقت عليه جماهير نادي الزمالك العديد من الألقاب ومنها المسمار والقائد وصاحب القلب النابض والمقاتل وغيرها من الألقاب نظرا لقوة أدائه في الملعب.

وطارق حامد يعد أهم لاعبي خط الوسط في مصر على مدار السنوات الأخيرة، وانتقل لنادى الزمالك منذ عام 2014 قادما من سموحة ليصبح عنصرا أساسيا بالتشكيل الأبيض لا غنى عنه وأن لم يكن أفضل لاعب خط وسط فى مصر بدون منازع وفقا لأرقامه وأدائه في الفترات الأخيرة.

وحامد من مواليد محافظة الإسكندرية، بدأ مسيرته الكروية مع نادى سموحة، وفى موسم 2011 /2012 تم تصعيده إلى الفريق الأول بالنادي السكندري، ثم انضم اللاعب لنادى الزمالك فى موسم 2014 /2015 لمدة ثلاثة مواسم، حيث وجد صعوبة فى الوصول لتشكيلة الزمالك الأساسية نظرا أكثر من لاعب مميز وقتها فى الزمالك أمثال إبراهيم صلاح ومعروف يوسف و أحمد توفيق إلا أنه تمسك بالفرصة وقاتل حتى أصبح أهم لاعب فى وسط القلعة البيضاء.

ولا يمكن أن نغفل دور طارق حامد مع منتخب مصر حيث يشارك طارق حامد بشكل أساسي مع المنتخب الوطني خلال السنوات الأخيرة، وكان أحد العناصر فى صفوف الفراعنة خلال مونديال روسيا الأخير وحتى الآن هو عنصر أساسي فى تشكيل الفراعنة.