الأربعاء 2 ديسمبر 2020...17 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

هافينجتون بوست: إيران دعمت الحوثيين عسكريّا وماليّا بعد السيطرة على صنعاء

خارج الحدود
أنصار جماعة الحوثيين - صورة أرشيفية

زينب غريان


أكد مسئولون في الاستخبارات الأمريكية، تحذيرات إيران لجماعة الحوثيين في اليمن، من السيطرة على العاصمة صنعاء في سبتمبر الماضي، موضحين أن الحوثيين رفضوا قبول النصيحة، وأصروا على المضي قدما بمحاولات إسقاط شرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي.اضافة اعلان


وأوضح موقع هافينجتون بوست الأمريكي، أن إيران حذرت الحوثيين من مخاطر الاستيلاء على اليمن في العام الماضي في محاولة للتقليل من الدور الإيراني في هذا البلد، وتأثير دعم طهران للميليشيات على سير الأحداث حسب تصريحات مسئولين بالإدارة الأمريكية كمحاولة منهم لنفي تهم توريط إيران بالوقوف وراء حرب اليمن.

وأشار الموقع إلى أن إيران قدمت دعما عسكريا وماليا للحوثيين قبل وبعد سيطرتهم على العاصمة صنعاء، وأن ذلك الدعم كان السبب الرئيسي وراء صعود نفوذ الحوثيين.

وتابع بأن أمريكا تدّعي براءة إيران من توجيه الحوثيين بشكل مباشر عبر التليل من شأن العلاقة بين طهران والحوثيين والتي وصفتها بغير القوية، موضحا أن ذلك هو التفسير المنطقي لضعف الرد الإيراني على عملية عاصفة الحزم العسكرية التي قادتها المملكة العربية السعودية ضد ميليشيات الحوثيين هناك بمشاركة عدد من الدول العربية الأخرى.

من ناحيته قالت "برناديت ميهان"، المتحدثة باسم مجلس الأمن القومي الأمريكي: إن واشنطن ما زالت تعتقد أن إيران لا تمارس دورا قياديا أو تسلطيا على جماعة الحوثي في اليمن، وإن الصراع في اليمن هو صراع محلي وليس إقليميا بين إيران ودول الخليج، وإنه من الخطأ التفكير في أن الحوثيين هم قوة تعمل بالوكالة عن إيران.

وتوقع الموقع الأمريكي طبقا لآراء الخبراء الغربيين، أن يسعى الرئيس الأمريكي باراك أوباما، خلال اجتماعه بقادة دول الخليج في كامب ديفيد منتصف مايو المقبل، لعرض التزام أمني أمريكي لحماية دول الخليج على غرار معاهدة حلف شمال الأطلسي.

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟