الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

نواز شريف: باكستان سترد بقوة حال تعرض أمن السعودية لأي عدوان

خارج الحدود
محمد نواز شريف رئيس وزراء جمهورية باكستان

وكالات


أكد دولة رئيس وزراء جمهورية باكستان الإسلامية محمد نواز شريف، أن رد بلاده سيكون قويًا حال تعرض أمن المملكة العربية السعودية وسيادتها الإقليمية لأي عدوان.اضافة اعلان


وقال في بيان صادر عن الخارجية الباكستانية: "إن باكستان لن تقف مكتوفة الأيدي إذا تعرضت المملكة لأي تهديد"، مشيرا إلى أنه بحث مع القيادة في المملكة العلاقات الثنائية وتوسيع التعاون التجاري بين البلدين في مجالات الدفاع والأمن وتبادل المعلومات الاستخباراتية.

وأوضح البيان، أن شريف أكد للقيادة في المملكة تأهب باكستان للدفاع عن السيادية الإقليمية للمملكة حال تعرضها لأي عدوان، مؤكدًا أن الوقوف مع المملكة والدفاع عن سيادتها الإقليمية هو جزء مهم من سياسة باكستان الخارجية.

وأشار البيان إلى أن رئيس الوزراء، أكد أيضًا للقيادة بأن القضاء على الإرهاب في الشرق الأوسط ليس من واجب المملكة فحسب، بل هو واجب يتعين على جميع دول المنطقة والمجتمع الدولي، وأعرب عن قلقه تجاه تزايد خطر الإرهابيين في الشرق الأوسط.

وندد رئيس الوزراء الباكستاني، بالتمرد الحوثي على الحكومة الشرعية باليمن، معربًا في هذا الصدد، عن قلقه البالغ إزاء حصول المتمردين على الدعم الخارجي.

وأكد دعمه وتأييده للأهداف السياسية لقوات التحالف بقيادة المملكة العربية السعودية لاستعادة الحكومة الشرعية في اليمن، مشيرًا إلى أن باكستان أبدت استعدادها لتوفير المساعدات الإنسانية للشعب اليمني.

ولفت البيان النظر إلى أن باكستان والمملكة جددتا استنكارهما للإرهاب بأشكاله كافة وأكدتا العزم على تعزيز التعاون في هذا الصدد.