الأربعاء 12 أغسطس 2020...22 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

نتنياهو يدرس تقديم مبادرات "حسن نية" لفلسطين قبل زيارة أوباما

خارج الحدود
رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو

غزة أ ش أ


قالت صحيفة (معاريف) الإسرائيلية اليوم الثلاثاء إن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو يبحث تقديم رزمة من مبادرات "حسن النية" للسلطة الفلسطينية ، قبيل زيارة الرئيس الأمريكي باراك أوباما المقررة الشهر الجاري لمنطقة الشرق الأوسط.
وأوضحت الصحيفة - على موقعها الالكتروني - أن من بين هذه المبادرات تحويل السيطرة على بعض مناطق "سي" في الضفة الغربية والواقعة تحت الإدارة الأمنية والإدارية لإسرائيل وفق اتفاق أوسلو إلى السلطة الفلسطينية إضافة الى إطلاق سراح بعض الأسرى الفلسطينيين من بين 123 سجينا لحركة فتح سجنوا قبل اتفاقات أوسلو ، بخلاف نقل ذخيرة خفيفة الى قوات الأمن الفلسطينية.
وأضافت أن المؤسسة الأمنية قدمت إلى نتنياهو توصيات بشأن هذه المقترحات مع تفسيراتبانها لن تكون ذات تأثير سياسي خطير على رئيس الوزراء الإسرائيلي، وبما يفتح مجالا لتحسين الاتصالات مع السلطة الفلسطينية ما يؤشر لمستوى السقف الذي ستمضي عليه الحكومة القادمة.
ونوهت الصحيفة بأن هذه المبادرات سبق أن بحثت في الماضي في محادثات أجراها مبعوث الرباعية الى الشرق الأوسط توني بلير ونتنياهو في حين رفضها رئيس الوزراء الإسرائيلي.
وأشارت (معاريف) إلى أن التقدير في الساحة السياسية في إسرائيل هو أن أوباما سيتطلع إلى الإعلان عن استئناف المحادثات بين إسرائيل والفلسطينيين أثناء زيارته إلى المنطقة، ويحتمل أن يعلن عن ذلك فقط في أثناء زيارته إلى عمان بعد أن يلتقي مع العاهل الأردني الملك عبدالله الثاني.