السبت 8 أغسطس 2020...18 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

موقع أمريكي يكشف علاجا جديدا للسرطان جربه رئيس أمريكي أسبق

خارج الحدود
صورة تعبيرية

زينب غريان


كشف موقع دابليو إن دي الأمريكي كواليس الأعوام الأخيرة في حياة الرئيس الأربعين للولايات المتحدة الأمريكية "رونالد ريجان" والذي عرف الجميع أنه توفى مصابا بالزهايمر عام 1989 ولكن الحقيقة أنه كان مصابا بثلاثة أنواع من السرطان.
اضافة اعلان

وأوضح الموقع أن ريجان استعد عام 1985، أي قبل وفاته بأربعة أعوام، للتنازل عن منصب الرئيس لنائبه جورج بوش الأب، مشيرا إلى أن من يعرفون تلك الحقيقة قليلون كما أن من يعرفون ما حدث بعد ذلك أقل.

وتابع بأن الأحداث التي تبعت تشخيص حالة الرئيس الأمريكي غيرت مسار أمريكا للأبد حيث ساهم علاجه في سرية في إنقاذ حياة 580 ألف أمريكي يموتون سنويا جراء إصابتهم بالسرطان مشيرة إلى أن وسائل الإعلام الأمريكي حرصت حينها على إخفاء اصابته أو تفاصيل علاجه عن الجميع.

وكشف أحد الأطباء المعالجين لريجان أنه عولج من السرطان باستخدام الطب البديل ولم يلجأ للعلاج بالكيماوي أو الإشعاعات كما يفعل كل من يصاب بذلك المرض وهو علاج غير معروف أطلق عليه الأطباء "8th Element Protocol" أو "بروتوكول العنصر الثامن".

وتابع بأن العلاج تسبب في عودة ريجان لمنصبه بمزيد من القوة ما دفعه لتحقيق انتصارات عديدة لأمريكا كما أنه لم يتسبب في تساقط شعره ولا في الشعور بالغثيان أو تشوه جسده إثر العمليات الجراحية وساعده في البقاء على قيد الحياة لمدة 19 عام آخر توفى بعدهم ولم يكن السرطان هو السبب.

وأكد أن 6100 دراسة مستقلة أجريت عقب شفاء ريجان أثبتت أن العلاج يقضي على كل أنواع السرطان في أي مرحلة وليس له أي آثار جانبية كما أن المريض يمكنه اتخاذ ذلك العلاج في منزله دون الحاجة للاحتجاز بالمستشفى أو التوجه لعيادة الطبيب.