الأربعاء 8 يوليه 2020...17 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

مقتل 31 جنديا تركيا وتدمير عربات عسكرية في عمليات حفتانين

خارج الحدود

أكد حزب العمال الكردستاني اليوم الخميس، أن مقاتلي قوات الدفاع الشعبي نفذوا سلسلة عمليات ضد جيش الاحتلال التركي في حفتانين وشمزينان وجودي، أسفرت عن مقتل 31 جندياً وتدمير عدد من الآليات العسكرية التركية في المنطقة.

وجاء في بيان المركز الإعلامي لقوات الدفاع الشعبي الكردستاني “HPG”، أن "القوات نفذت عملية تفجير استهدفت جنود جيش الاحتلال التركي على تل الشهيدة بيريفان أسفرت عن مقتل جنديين وجرح اثنين آخرين”.

وأضاف البيان: “استهدفت قواتنا بعملية قنص جنود جيش الاحتلال التركي في ساحة تل دوبشك أسفرت عن مقتل جندي”.

وأوضح، أنه “اليوم وفي تمام الساعة الـ 07:00 رصدت مقاتلات وحدات المرأة الحرة – ستار الجنود المتجهين من تل الشهيدة بيريفان إلى ساحة الشهيد ديرسم ووجهت لهم ضربات من ثلاثة محاور، قتل 10 جنود خلال العملية، وسيطرت قواتنا مدة من الزمن على جثث القتلى ولم تدع الطائرات تدخل إلى الساحة”.

ونوه البيان إلى، أن "القوات استهدفت بعملية تفجير آلية للعدو كانت متجهة من مخفر خابوشك إلى سلورت في شمزينان التابعة لجولميرك، أسفرت العملية عن تدمير الآلية فيما لم يتسنَّ معرفة عدد القتلى والجرحى”.

وأشار إلى، أنه “المقاتلات وحدات المرأة الحرة-  استهدفت بعملية قنص جنود جيش الاحتلال في ساحة تل شكير في شمزينان أسفرت عن مقتل جندي. بعد العملية قصف جيش الاحتلال التركي المنطقة بقذائف الأوبيس والهاون والمدفعية”.

كما لفت البيان إلى أن "المقاتلات نفذت عملية ضد قافلة مدرعات عسكرية تابعة لجيش الاحتلال التركي كانت متجهة من كوسر بمنطقة كجا الواقعة في محيط جبل جودي بشرناخ صوب شرناخ، العملية تمت من خلال استهداف عربة من نوع كيربي بعملية تفجير أسفرت عن تدمير العربة بالكامل ومقتل 13 من جنود الاحتلال. بعد العملية نقل جيش الاحتلال التركي الجرحى وجثث القتلى بالمدرعات”.

وتطرق البيان إلى أنه “اندلعت اشتباكات بين قواتنا وجيش الاحتلال التركي في منطقة تندورك التابعة لناحية ألباك في وان أسفرت عن مقتل وجرح العديد من جنود جيش الاحتلال التركي، كما استشهد خلالها ثلاثة بعد مقاومة بطولية”.