السبت 15 أغسطس 2020...25 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

مقتل حوالى 15 إرهابيا فى معارك بمالى أمس

خارج الحدود
معارك بمالي

أ ش أ


أعلن وزير الدفاع الفرنسى جون ايف لودريان، اليوم الثلاثاء أن حوالى 15 "إرهابيا" قتلوا الليلة الماضية خلال معارك عنيفة بين القوات الفرنسية والتشادية من جهة والمقاتلين الإسلاميين من جهة أخرى بشمال شرق مالى.

وقال لودريان فى مقابلة صباح اليوم مع قناة "بى أف تى فى"، الإخبارية الفرنسية وراديو "مونت كارلو"؛ إن عشرات المقاتلين الإسلاميين قتلوا فى الأيام الماضية فى منطقة ادرار الجبلية فى ايفوجاس حيث قتل جندى فرنسى ثالث السبت الماضى.
اضافة اعلان

أضاف أن القوات الفرنسية شنت الليلة الماضية (الاثنين) عمليات قتالية ضد بعض الجماعات الإرهابية الموجودة فى منطقة "وادى أميتاتى" بشمال شرق مالى.

وأشار وزير الدفاع الفرنسى إلى أن العمليات جرت فى منطقة "أدرار ايفوجاس" ووادى أميتاتى بصفة خاصة.. موضحا أن العمليات لم تنته بعد حيث إن هناك عددا من الوديان الأخرى.

وأوضح لورديان أن باريس لاتزال تبحث عن أدلة حول مقتل الجهاديين الاثنين القياديين بالقاعدة فى بلاد المغرب الإسلامى عبدالحميد أبوزيد ومختار بلمختار وهو ما أعلنته تشاد.

وردا على سؤال حول الصورة التى نشرها موقع "راديو فرنسا الدولى" لجثة مختار بلمختار.. قال وزير الدفاع الفرنسى: "لست متأكدا أن هذه الصورة هى للمختار بلمختار".

وتابع: "إذا كان الرئيس التشادى (إدريس ديبى)، يمكن أن يعطينا كل الأدلة سيكون ذلك أفضل.. ونحن نبحث عن أدلة حول مقتل "زعيم تنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الإسلامى أبوزيد والآخر الجهادى مختار بلمختار".

يأتى الكشف عن الصورة الآن فى ظل إصرار الجانب التشادى على روايته وتأكيده لمقتل بلمختار.