الأربعاء 2 ديسمبر 2020...17 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

"مراسلون بلا حدود" تطالب بالإفراج عن صحفى أمريكى مختطف بسوريا

خارج الحدود
جيمس فولي الصحفى الأمريكى

باريس أ ش أ


طالبت منظمة "مراسلون بلا حدود" بالإفراج "الفورى وغير المشروط" عن الصحفى الأمريكى جيمس فولي، الذى اختطف فى 22 نوفمبر الماضى، ببلدة تفتاناز بشمال غرب سوريا، فى محافظة إدلب.اضافة اعلان


وذكرت المنظمة ومقرها باريس - فى بيان صحفى اليوم الخميس - أن فولى الذى يعمل للموقع الأمريكى "جلوبال بوست" كان يتوجه إلى الحدود السورية-التركية بينما اعترضه مسلحون على متن إحدى السيارات، مشيرة إلى أنه لم تعلن أى جهة حتى الآن مسئوليتها عن اختطاف "فولي".

وأعرب كريستوف ديلوار أمين عام "مراسلون بلا حدود" عن قلقه البالغ إزاء اختطاف الصحفى الأمريكى، مؤكداً ضرورة الإفراج عنه فى أقرب وقت ممكن، وقال إن جيمس فولى "صحفى محترف على علم جيد بمناطق النزاع، وقدم معلومات مهمة ومحايدة حول الوضع فى سوريا ".

استطلاع رأى

هل تتوقع الإقبال على تركيب الملصق الإلكتروني بعد مد المهلة لأخر ديسمبر؟