الإثنين 13 يوليه 2020...22 ذو القعدة 1441 الجريدة الورقية

قوات حزب المؤتمر اليمني تسيطر على البيضاء

خارج الحدود
صورة أرشيفية

وكالات


سيطرت قوات حزب المؤتمر الشعبي على مدينة البيضاء عاصمة محافظة البيضاء وسط اليمن، في حين قالت مصادر محلية إن الحوثيين الذين كانوا ينتشرون في نقاط أمنية ومباني حكومية اختفوا من المدينة.

وبحسب "سكاي نيوز" فإنها في الوقت ذاته تجري اشتباكات عنيفة بين ميليشيا الحوثي ورجال القبائل في منطقة خمر بمحافظة عمران شمال صنعاء.

وجرت اشتباكات في صنعاء بين قوات الرئيس السابق على عبد الله صالح والحوثيين في عدد من أحياء المدينة، وسمع دوي انفجارات في منطقة جراف معقل الحوثيين بصنعاء مما أدى إلى سقوط قتلى وجرحى.

وتمكنت قوات المؤتمر الشعبي العام في اليمن، السبت، من السيطرة على المواقع الحيوية في العاصمة صنعاء وعدد من المحافظات، وسط دعوات إلى انتفاضة شعبية ضد ميليشيات الحوثي الإيرانية.

وقالت مصادر لـ"سكاي نيوز عربية" إن قوات المؤتمر سيطرت على دار الرئاسة ووزارة الدفاع والبنك المركزي ووزارة المالية وجهاز الأمن القومي في صنعاء القديمة.

كما سيطرت على مبنى التليفزيون الرسمي الذي كان في قبضة الحوثيين، فيما تحاصر مطار العاصمة صنعاء، حيث تتمركز الميليشيات الإيرانية.

وانتشرت قوات المؤتمر أيضا في محافظات إب وذمار وريمة وحجة ومحويت، وأقامت تمركزات جديدة في الحديدة، بعدما طردت ميليشيات الحوثي من المناطق الحيوية.

وكان حزب المؤتمر دعا في وقت سابق، السبت، رجال القبائل إلى مواجهة ميليشيات الحوثي، محملا إياها مسئولية "إشعال فتيل الحرب".

وشهدت الساعات الأخيرة وصول مئات المقاتلين القبليين الذين ينتمون إلى قبيلة خولان إلى صنعاء لمساندة حزب المؤتمر في مواجهة ميليشيات الحوثي الإيرانية.