الجمعة 18 سبتمبر 2020...1 صفر 1442 الجريدة الورقية

طائرات تجسس أمريكية تستهدف مواقع روسية

خارج الحدود
صورة أرشيفية

وكالات


نفذت طائرات استطلاع تابعة لسلاح الجو الأمريكي طلعات استكشافية استهدفت إقليمي كالينجراد والقرم الروسيين، بالإضافة للقاعدة البحرية الروسية بالقرب من مدينة طرطوس السورية.
اضافة اعلان

ووفقا لمواقع رصد عسكرية أوروبية، فقد قامت الطائرة الأمريكية من طراز RC-135W، منذ ساعات الصباح الباكر بالإقلاع من القاعدة الجوية "ميلدينهول" في بريطانيا متوجهة إلى الحدود البرية بين إقليم كالينينجراد الروسي وبولندا حيث أمضت عدة ساعات وهي تجوب الحدود مستخدمة الأجواء البولندية دون تنفيذها أي خرق لأجواء الإقليم الروسي، الذي لا يرتبط جغرافيا مع روسيا.

كما عرجت الطائرة الأمريكية المذكورة بعد ذلك فوق المياه الدولية القريبة من الشواطئ الروسية على بحر البلطيق وسرعان ما غيرت اتجاه سيرها إلى قاعدتها في المملكة المتحدة، بعد اعتراضه من قبل طائرة روسية مقاتلة.

في الوقت ذاته توجهت الطائرتان الأمريكيتان من طراز RC135U وRC-135V من القاعدة الجوية "سودابي" في جزيرة تكريت اليونانية لإجراء طلعات مماثلة على التوالي إلى شبه جزيرة القرم، والقاعدة البحرية الروسية في طرطوس، التي جابت أجواء شرق البحر الأبيض المتوسط فوق المياه الدولية التي سددت منها القاعدة البحرية الروسية الأسبوع الماضي صواريخ "كاليبر" لأهداف تابعة لتنظيم "داعش" الإرهابي في محافظة حماة السورية.

كما أشير إلى أن طائرة استطلاع أمريكية من طراز WC-135C وتحمل رقم 62-3582، متخصصة برصد أثر تجارب على الأسلحة النووية أو تسريبات إشعاعية، أقلعت في ساعات الظهيرة من الأراضي البريطانية وكانت وجهتها الشواطئ الروسية على البحر الأسود، ورافقتها طائرة أمريكية أخرى لغرض التزويد بالوقود.