الأربعاء 25 نوفمبر 2020...10 ربيع الثاني 1442 الجريدة الورقية

صحيفة بريطانية: الرئيس السوري "جزار" ولا يصح التعاون مع "شيطان"

خارج الحدود
الرئيس السورى بشار الأسد

دينا الحصري


علقت صحيفة ''تايمز'' البريطانية، أمس السبت، على رفض الحكومة البريطانية، التعاون مع الرئيس السوري بشار الأسد، في مواجهة ميليشيات تنظيم الدولة الإسلامية "داعش".اضافة اعلان


وبدأت الصحيفة تعليقها بالقول، إن الأسد يقدم نفسه بوصفه حليفًا محتملا للغرب، في الحرب على متطرفي تنظيم الدولة الإسلامية، مؤكدة على رفض هذا العرض من الرئيس السوري الذي وصفته بـ"الجزار".

يذكر أن وزير الخارجية البريطاني فيليب هاموند، كان قد استبعد في تصريحات له، أول أمس الجمعة، إقامة أي نوع من التعاون مع نظام الأسد، من أجل التصدي لتنظيم الدولة الإسلامية، معتبرا أن إقامة تحالف مع نظام الأسد ''لن يكون أمرًا عمليًا أو حكيمًا أو مجديًا''.

ورأت الصحيفة، أنه على الولايات المتحدة مقاتلة "داعش" دون دعم من الأسد، مشيرة إلى أن نزع الغرب لأسلحة هؤلاء المقاتلين، أمر مهم وملح ليجد الغرب لنفسه مكانًا في لعبة يجري إملاء قواعدها من قبل الأسد.

وأشارت الصحيفة إلى أن الأسد يعرض نفسه ''كأخف الضررين'' مقارنة بالجهاديين، وذلك حتى يضمن لنفسه البقاء في منصبه على المدى الطويل.

واختتمت الصحيفة تعليقها بالقول: ''وينبغي علينا ألا نعقد اتفاقًا مع الشيطان -الأسد- بأي حال من الأحوال''.