الإثنين 10 أغسطس 2020...20 ذو الحجة 1441 الجريدة الورقية

رئيس وزراء العراق يدعو القوى السياسية للابتعاد عن الاستئثار

خارج الحدود

دعا رئيس الوزراء العراقي المكلف، مصطفى الكاظمي، القوى السياسية للتعاطي مع ملف تشكيل الحكومة بعيدا عن الاستئثار والتحاصص، معلقا ببيان على الهجوم الأخير الذي استهدف الحشد الشعبي.

وقال الكاظمي في بيان إنه "ببالغ الحزن والفخر تلقينا نبأ استشهاد ثلة من أبطال الحشد الشعبي وهم يدافعون عن وطنهم في مواجهة عصابات داعش في مناطق مكيشيفة وبلد بشمال بغداد".

رئيس الوزراء العراقي المكلف: دولتنا ليست تابعة لأحد ولسنا حزبا ولا طائفة

وأضاف: "نحن وإذ نعزي الشعب العراقي وعوائل الشهداء باستشهاد هؤلاء الأبطال، فإننا نعاهدهم على ملاحقة زمر الإرهاب أينما فروا، وستكون نهايتهم قريبة على يد أبناء العراق من أبطال قواتنا المسلحة وحشدنا الباسل".

وقال الكاظمي إن "العملية التي نفذتها زمر الإرهاب الإجرامية، إنما تمثل محاولة يائسة لاستثمار حالة التناحر السياسي التي تعرقل تشكيل الحكومة للقيام بواجبها الوطني في حماية أمن المواطنين وملاحقة الإرهاب على امتداد الوطن، وهي محاولات تتطلب المزيد من المسؤولية في تعاطي القوى السياسية المختلفة مع ملف تشكيل الحكومة، بعيدا عن روح الاستئثار والتحاصص التي ثبت أنها لاتؤسس للاستقرار السياسي والأمني الناجز".

وكان الرئيس العراقي برهم صالح كلف الكاظمي في التاسع من أبريل الماضي بتشكيل الحكومة العراقية الجديدة، بعد اخفاق عدنان الزرفي ومحمد توفيق علاوي بالحصول على تأييد القوى الرئيسة في البرلمان.